ابني مهاراتك

كل ما تحتاج أن تعرفه عن رسالة الدافع

 

تؤهلك رسالة الدافع إذا تم إعدادها بشكل محترف للحصول على الفرص المختلفة في الجامعات الدولية والمؤسسات التعليمية المعروفة إذا ما استطعت التعريف بنفسك وتقديمها بصورة حقيقية وفي إطار يميزك عن غيرك من المرشحين للفرصة.

إذاً وبناءاً على ما تقدم، تصنف رسالة الدافع من الرسائل الخاصة جداً والتي تتحدث فيها عن دافعك للدراسة في مجال ما في جامعة ما وفي بلد ما والسبب الحقيقي وراء اهتمامك بفرصة معينة. كما تتيح لك الرسالة الفرصة لتزود صاحب المنحة بمعلومات شخصية ذات علاقة بطلبك، إلا أنه لم يتسنى لك كتابتها في سيرتك الذاتية للإثبات أنك الشخص الأنسب لهذه الفرصة. من الجيد أن تستعين  كنقطة بداية للحديث أثناء إجراء المقابلة، لذلك احرص على أن تكون صادقاً وأنك على علم تام بما كتبته.

وهنا يتوجب عليك إبراز مهاراتك ونقاط قوتك، إلا أن هذا لا يعني الإسهاب في الحديث عن نفسك، بل يجب أن تكون هذه الرسالة دقيقة ومتوازنة وخالية من كل ما يوحي بالغرور، لعطي انطباعاً إيجابياً وتحصل على القبول الجامعي أو المنحة الدراسية التي تتقدم لها.