الصفحة الرئيسية / دليل التخصصات

البرمجة - Programming

نبذة عن تخصص البرمجة:

ما هي البرمجة؟

تُعرَّف البرمجة على أنَّها عملية تصميم، وبناء برامج حاسوبية قابلة للتنفيذ بهدف استكمال أو القيام بمهمة تتعلَّق بالحاسوب.

بينما يُقصَد بتخصص "برمجة الحاسوب" أو باللغة الإنجليزية "Programming"، أنَّه التخصص الذي يُعنى بكتابة التعليمات، والأوامر التي يُطلَب من جهاز الحاسوب تنفيذها وتكون هذه التعليمات والأوامر مكتوبة على شكل "Code" "كودات" باستخدام لغات البرمجة أي لغات الحاسوب، حيث يستخدم جهاز الحاسوب لغات البرمجة والتي يقوم من خلالها بالمهام المطلوبة منه وحل بعض المشاكل.
تشمل البرمجة في أساسياتها تحليل المشاكل، إلى جانب تحليل وتطوير التتابعات المنطقية والتسلسلية للأوامر والتعليمات، حيث أن البرمجة هي المكان التي يوجَد فيه أكثر من حل مناسب للمشكلة، ولكن ينبغي على المبرمج اختيار لغة البرمجة الصحيحة وتصميم الحلول وابتكارها والإلمام بلغات البرمجة إلمامًا تامًا.

تُصنَّف البرمجة على أنَّها من الأمور الأساسية في علم الحاسوب وذلك لأنَّ علم الحاسوب لا يستطيع الاستغناء عن البرمجة والعكس صحيح في إتمام عملياتهم التي لا تكتمل دون اللجوء إليهما سويًا. وتشكل هذه العمليات تطوير البرمجيات والتطبيقات، وهندسة البرمجيات، وترجمة أفكار علم الحاسوب، وعلم البرمجة، على أرض الواقع، ويكمُن الهدف الرئيسي وراء البرمجة في إنشاء برامج مخصصة للقيام بتنفيذ عمليات معينة.

لا بد على من يُفكِّر أن يرتاد مقاعد دراسة تخصص البرمجة التفكير مليًا بالأمر، والتأكُّد من أنَّه يتحلَّى ويتمتَّع بكل السمات الشخصية والصفات والأمور التي تُؤهله للقيلم بذلك! اقرأ هذا المقال الذي سيُجيبك عن كل ما يراودك من أسئلة حول تخصص البرمجة وميزاته وسلبياته وفرص العمل بعد التخرُّج.

تخصصك من صفاتك

هل تنوي دراسة تخصص البرمجة ولكنك في حيرة من أمرك فيما إذا كان هذا التخصص يُناسبك أم لا، أجِب عن الأسئلة التالية التي تُساعدك في معرفة مدى مناسبتك لدراسة البرمجة:

  • هل أنت شخص صبور؟

  • هل أنت سريع التعلُّم؟

  • هل تستطيع تحمُّل الأعمال اليومية، والروتينية، والمكتبية؟

  • ما هي قدرتك على حل المشاكل؟

  • هل أنت مُبدع في إيجاد الحلول؟

  • كيف تُقيِّم مهاراتك الفكرية؟ هل هي بنّاءة، ونقدية، ومنطقية، ومبنية على المهارات التحليلية؟

  • هي تُجيد القيام بالأعمال الإلكترونية بإتقان؟

  • هل تُشجِّع العمل ضمن الفريق الواحد؟

  • هل أنت مُسارع إلى مواكبة كل التطورات التكنولوجية وخاصةً تلك التي تتعلَّق بالتكنولوجيا.

  • هل تُعتبَر مهاراتك جيدة في العلوم، والتكنولوجيا، والهندسة، والرياضيات، والتي يُطلق عليها اليوم مهارات الـ STEM؟

  • هل لديك خلفية جيدة في مجال الرسومات البيانية والإحصائيات؟

  • هل أنت على أهبة الاستعداد والميل والرغبة لدراسة واحدًا من تخصصات علم الحاسوب؟

  • هل تستطيع عمل وتصميم البرامج؟

  • القابلية لتعلُّم اللغة الإنجليزية إلى جانب اللغة التقنية حيث يتضمَّن هذا التخصص الكثير من المصطلحات العلمية التقنية والتي تكون باللغة الإنجليزية.

  • هل أنت دقيق الملاحظة؟

  • هل تُعتبَر سريع البديهة وسريع في الأداء؟

لو كانت إجاباتك عن معظم هذه الأسئلة متوافقة مع سماتك الشخصية، يُرجى العلم أنَّ هذا التخصص يُناسبك مع جدير القول أنَّ كل التخصصات التقنية تُناسبك في حال كانت شخصيتك ومهاراتك تجميع بين كل تلك الأمور.

اقرأ المزيد عن التخصصات:

التخصصات والأقسام التي يتفرَّع منها تخصص البرمجة

تَقَع مكانة تخصص البرمجة في قلب تخصص علم الحاسوب وهذا ما يجعل البرمجة فرعًا من فروع علم الحاسوب، حيث يُعتبَر علم الحاسوب بكل تخصصاته متداخلًا ومترابطًا، ولا يُمكن أن يستغني أحدهما عن الآخر!

ما هي تخصصات علم الحاسوب؟

خطة التخصص الدراسية

تُعتبَر دراسة البرمجة إحدى الدراسات المتطورة، ويتناول المسار الدراسي لهذا التخصص العديد من المواضيع ذات الصلة، ولعل أهمها لغات البرمجة والعلاقات التي تربط بينها، هذا بالإضافة إلى دراسة الرياضيات والخوارزميات، ويتعلَّم الطالب خلال دراسته لهذا التخصص كيفية كتابة وتطبيق شيفرات أو أكواد معينة، واستخدام أنواع متنوعة ومختلفة من قواعد البيانات، وكل ما يتعلَّق بأساسيات البرمجة التي تُعتبَر بصفتها واحدة من أساسيات علم الحاسوب، حيث يعتبِر البعض أنَّ البرمجة بمثابة العامود الفقري لعلم الحاسوب.

من الأمثلة على المواد والمساقات التي تعبرها كطالب برمجة ما يلي:

  • مدخل إلى برمجة الحاسوب - Introduction to Computer Programming.

  • لغات البرمجة - Programming Languages.

  • قواعد البيانات - Databases.

  • مدخل إلى علم الحاسوب - Introduction to Computer Science.

  • أساسيات البرمجة - Programming Basics.

  • التفكير المنطقي -Logical Thinking.

  • الخوارزميات - Algorithms.

  • برمجة انترنت الأشياء والبيانات الضخمة - Internet of Things Programming and Big Data.

تُعتبَر هذه من المواضيع الأساسية لهذا التخصص ومن المؤسف عدم وجود خطة دراسية معتمدة بجميع أسماء المواد لأنَّ هذا التخصص لا يزال يُدرَّس على شكل مادة أو دورات في العالم العربي مع العلم أنَّ المواد والمساقات التي تُدرَّس تختلف من جامعة لأخرى، ومن بلدٍ لآخر، ويُمكن ممارسة العملية التعليمية لهذا التخصص في قاعات المحاضرات والمختبرات الحاسوبية، كما يتعلَّم الطلاب والطالبات الاختلافات والتشابهات بين لغات البرمجة، ويعرفون ما هي اللغة المناسبة حسب المهام المطلوب القيام بها، ولأنَّ لغات البرمجة من أكثر المواضيع التي يتعرَّض لها طلبة وروَّاد هذا التخصص، دعونا نتعرَّف على أشهر لغات البرمجة في العالم:

  1. لغة C.

  2. لغة ++ C.

  3. فيجوال بيسك - Visual Basic.

  4. بايثون - Python.

  5. جافا - Java.

  6. بي إتش بي - PHP.

  7. ماتلاب - Matlab.

  8. سويفت - Swift.

  9. لغة R.

  10. كوتلين - Kotlin.

حيث يُمكن للمبرمجين القيام بالعديد من الأمور عبر استخدام لغات البرمجة تلك، إذ تشكل هذه المهام التشفير، والصيانة، وفحص البرمجيات.

عدد سنوات دراسة تخصص البرمجة

تستغرق المرحلة الدراسية لتخصص البرمجة مدة لا تزيد عن أربعة سنوات ويعتمِد هذا الأمر على عدد الساعات والفصول التي يقطعها الطالب.

https://www.google.com/search?q=programming&source=lnms&tbm=isch&sa=X&ved=0ahUKEwiDnfqH-oPiAhWE_qQKHSgJCsgQ_AUIDigB&biw=1366&bih=657#imgrc=XGIDxYBoyFMWnM:


نسبة الطلب ونسبة الركود على تخصص البرمجة

يُمكن تصنيف كل التخصصات الجامعية في مختلف دول العالم إلى مطلوبة أو مُشبعة وراكدة.

 فماذا يُعنى بالركود والإشباع؟ وما هو المقصود بنسبة الطلب على التخصص؟

يُقصَد بالركود والإشباع أنهما وصول التخصص إلى حد الاكتفاء في سوق العمل في دولة ما، وبالتالي، يصعُب على خريجيه إيجاد وظيفة.

بينما تعني حالة الطلب على التخصص أنَّ سوق العمل بحاجة إليه، وبالتالي، يستطيع خريجيه العثور على وظيفة.

بناءً على ما سبق، يُمكن القول أنَّ تخصص البرمجة ومستقبله المهني متاحان في المستقبل من جميع النواحي والمجالات، لأنَّه كلما تواجدت التكنولوجيا وتطوَّرت، كلما زادت الوظائف المتعلقة بالبرمجة تحديدًا في هذا العصر الذي أصبح يعتمد اعتمادًا كليًا على الكمبيوتر، فلا تستطيع الشركات، والمصانع، والمؤسسات، والمدراس، والجامعات، والمنظمات، الاسغتناء عنه.

يزداد ويشتَد الطلب كثيرًا في منطقة الشرق الأوسط على أولئك الطلاب والطالبات الذين درسوا البرمجة في جامعة أجنبية. فإنَّها فكرة جيدة لك أن تدرس البرمجة في الخارج وتعود للشرق الأوسط لتشغل منصب وظيفي مرموق في كبرى شركات العالم العربي.

الدخل السنوي لروَّاد تخصص البرمجة

يُعتبَر الدخل السنوي لهذا التخصص هو من أكثر التخصصات ربحًا حيث يتقاضى المبرمج في الولايات المتحدة متوسط دخل قيمته 61,493 دولار أمريكي سنويًا وذلك وفقًا لموقع PayScale، ويُقدَّر مردود هذا الدخل وهذا التخصص أنَّه جيد جدًا.

إيجابيات البرمجة

  1. سهولة تعلُّم بعض لغات البرمجة.

  2. ضمان أمن البيانات والمعلومات.

  3. توسُّع المسار الوظيفي وتوافر العدديد من فرص العمل التنوعة.

  4. العمل مع الفريق الواحد.

  5. إفساح المجال للطلبة على إثبات قدراتهم الإبداعية.

  6. تقاضي نسبة عالية من الرواتب بالإضافة إلى نيل الرضا الوظيفي.

  7. تُعتبَر البرمجة من أفضل الوظائف على المستوى العالمي.

  8. إمكانية العمل كمبرمج مستقل حيث تستطيع بذلك أن تكون المدير والمسؤول عن نفسك.

  9. المرونة في العمل.

  10. إمكانية العمل من أي مكان.

  11. نسبة الطلب على التخصص عالية.

سلبيات البرمجة

  1. التكلفة العالية.

  2. صعوبة تعلُّم بعض لغات البرمجة.

  3. العمل لساعات طويلة جدًا.

  4. الحاجة الملحة إلى التعلُّم باستمرار.

  5. التعرُّض لأمراض بسبب استخدام جهاز الحاسوب لساعات متواصلة مثل المعاناة من آلام في الظهر، وضعف في النظر، والآلام في المفاصل.

  6. ضرورة مواكبة كل التغيرات التي تحدث في قطاع التكنولوجيا، وعلم الحاسوب، والبرمجة.

  7. الاضطرار للعمل لساعات إضافية ومضاعفة عند العمل على المشاريع، وخاصةً عند اقتراب موعدها النهائي.

  8. ضغط العمل.

  9. محدودية فرص العمل في تخصص البرمجة في العالم العربي.

  10. صعوبة التخصص.

  11. يُواجه المبرمجين مشاكل عدة أثناء البرمجة حيث يُمكن أن ينتهي المبرمج من المشروع ويقوم بتسليمه مع احتمالية عدم ضمان نجاحه.

  12.  امتلاك الخبرة العالية في هذا المجال من أجل العمل في شركات البرمجة المرموقة.

  • مع العلم أنَّ كل لغة من لغات البرمجة على حدة لديها بعض الإيجابيات والسلبيات، وهناك بعض لغات البرمجة التي يسهٌل تعلّمها، بالإضافة إلى تلك التي يصعُب تعلّمها وتمتلك كل لغة خصائص معينة خاصة بها وأيضًا، تزيد نسبة الأمان أو تقل من لغة برمجة لأخرى، وهناك بعض الأمور التي يُمكن تصنيفها أنَّها من الإيجابيات والسلبيات في الوقت ذاته. مثل أهمية وصعوبة ومواكبة كل ما هو جديد في مجال التكنولوجيا، والبرمجة، والحاسوب.

الآفاق المهنية لتخصص البرمجة

باستطاعة المبرمجين الماهرين، وذوي الخبرة، العثور على وظيفة بسهولة وذلك بسبب توافُر الملايين من الوظائف في هذا المجال. ولعلّ من أبرز وأنجح الطرق لضمان مستقبل مُشرق واعد في البرمجة هي تعلُّم أكثر من لغة برمجة، وهو ما يضمن لك الوظيفة التي طالما تحلم بها والتي تختارها أنت، إذ يُمكنك العمل في المجالات التالية بعد تخرجك وحصولك على درجة البكالوريوس:

  • تحليل وتصميم النظم.

  • مختص في قواعد البيانات.

  • مبرمج.

  • مهندس مختص في لغات البرمجة.

  • مبرمج ويب.

  • مبرمج php.

  • مبرمج مواقع ويب.

  • مهندس تطوير الكمبيوتر.

  • تصميم الصفحات والمواقع الإلكترونية.

  • العمل الحر في أي مجال من مجالات البرمجة.

تُعتبر لغات البرمجة Java، و Python، و ،C و ،PHP و Matlab، و Swift، و ،Assembly و Ruby ،وغيرها الكثير من اللغات الأكثر طلبًا في سوق العمل.

المنح التي تُقدَّم في تخصص البرمجة

تصفَّح الرابط التالي واطلع على المنح.

يوفِّر أيضًا موقع فرصة العديد من الدورات المجانية عبر الانترنت  في مجال البرمجة والتي يُوفِّرها موقع فرصة:

أشهر الشخصيات في مجال البرمجة

مايكل بلومبرغ، Michael Bloomberg

مايكل بلومبرغ، Michael Bloomberg

هو رجل أعمال أمريكي ومؤسِّس شركة بلومبرغ العالمية، اشترك بدورة تدريبية لعلم البرمجة لاعتقاده وإيمانه أنَّها ذات أهمية كبيرة في يومنا هذا.



دينيس ريتشي، Dennis Ritchie

دينيس ريتشي، Dennis Ritchie

هو الشخص الذي قام بالتطوير على لغة البرمجة C، وعالم حاسوب شهير، درس في جامعة هارفارد، وحصل على شهادة في الفيزياء والرياضيات التطبيقية منها.



كين تومسون، Kenneth Thompson

كين تومسون، Kenneth Thompson

هو من أبرز علماء الحاسوب، حيث لديه أثرًا كبيرًا في تطوير نظام التشغيل يونكس.



بريان كرنيغان، Brian Kernighan

بريان كرنيغان، Brian Kernighan

هو عالم حاسوب كندي، عمِل في مختبر بل الشهير، وهو من مطورين نظم التشغيل مثل نظام يونكس، ساهم في بناء لغات البرمجة AWK و AMPL، كما أنَّه صاحب أول كاتب عن لغة سي.



لاري بيج، Larry Page

لاري بيج، Larry Page

هو من مؤسسي شركة Google العالمية ومن أبرز الشخصيات في عالم البرمجة.



بيل جيتس، Bill Gates

بيل جيتس، Bill Gates

هو مبرمج حاسوب وصاحب كبرى الشركات في العالم الغنية عن التعريف شركة مايكروسوفت، وهي أكبر شركة برمجيات في العالم كله.



مارك زكربيرغ، Mark Zuckerberg

مارك زكربيرغ، Mark Zuckerberg

وهو صاحب ومؤسِّس فيسبوك الذي يعد أكبر موقع على شبكة التواصل الاجتماعي.



ساتوشي ناكاموتو، Satoshi Nakamoto

ساتوشي ناكاموتو، Satoshi Nakamoto

هو مخترع العملة الرقمية المعروفة عملة البتكوين.



ادا لوفليس، Ada Lovelace

ادا لوفليس، Ada Lovelace

هي عالمة رياضيات إنجليزية، كما أنَّها أول مبرمجة في العالم، وهي التي كشفت كيف تُؤثِّر التكنولوجييا على حياة الإنسان.



آلان تورينغ، Alan Turing

آلان تورينغ، Alan Turing

هو عالم حاسوب ورياضيات ومنطق ومخترع جهاز Turing، وهو الجهاز الذي يُحاكي الحاسوب، كما يُوجَد جائزة باسم Turing، وتُعَد أعظم ما يُمكن أن يصِل إليه أي شخص في علم الحاسوب.


من منَّا لا يُحب أن يدرس تخصص العصر ويحظى على وظيفة المستقبل؟

تُعتبَر البرمجة واحدة من أهم وظائف عصرنا الحالي ومن التخصصات المستقبلية ما يلي:

تُعتبَر البرمجة من الأمور التقنية التي لا حدود لها! لأنَّها تتطلَّب الكثير من المتابعة، والمواظبة، والمثابرة من صاحبها. ويُحسن في اختيار المسار كل من اختار البرمجة تخصصًا له.

تهتم كل الجامعات على مستوى العالم بتدريس تخصص البرمجة، وأصبحَت الآن المدارس في بريطانيا تُدرِّس البرمجة في المدارس وتزداد أهمية هذا التخصص يومًا تلو الآخر.

سارع بارتياد هذا التخصص لو كنت شغوفًا به لأنَّ الحب والشغف من أهم أسرار الإبداع.

نرجو أن يكون هذا المقال قد نال إعجابكم، وأجاب عن أسئلتكم.

هل أعجبك المقال؟ شاركه مع أصدقائك الآن!

قائمة المراجع:

قائمة مراجع الصور:

مقالات قد تعجبك