كيف تكتب خطابا مميزا ؟

كتبت بواسطة
دلال قصري دلال قصري
كيف تكتب خطابا مميزا ؟

شارك هذه المقالة مع أصدقائك

قد يكون إلقاء خطاب من تأليفك أمام الطلاب في فصلك الدراسي، أو خلال حدث معيّن في جامعتك أو حتّى كجزء من وظيفتك أمرًا مثيرًا للخوف والتوتر، خاصة إن لم تكن معتادًا على التحدّث أمام الجمهور ولم يسبق لك أن كتب خطابًا من قبل.

ونظرًا لأن فنّ الإلقاء يعدّ واحدًا من أهم مهارات العصر الحديث التي تسهم في الارتقاء بمسيرتك الأكاديمية والمهنية، ارتأت منصّة تعلّم أن تقدّم لكم سلسلة المقالات هذه حول فنّ الإلقاء، والتي نتطرّق فيها للحديث عن ثلاث جوانب رئيسية في كتابة الخطابات وإلقائها وهي:

  • خطوات كتابة الخطاب.
  • كيف تجعل خطابك جذّابًا ومثيرًا للاهتمام؟
  • طرق لتبدأ فيها الخطابات.

وسنبدأ مقال اليوم بالحديث عن كيفية كتابة الخطاب، حيث أنّ هذه الخطوة هي الأهم على الإطلاق، فإن لم تتمكّن من صياغة خطاب جيّد كتابيًا، سيستحيل عليك أن تلقيه وتحصل على التفاعل والتأثير الذي تسعى إليه. فما هي خطوات كتابة الخطاب الناجح إذن؟

1- ابحث جيدًا قبل البدء بالكتابة

girl on lap top

سواءً كان الهدف من خطابك إخباريًا أو إقناع الجمهور بقضية معيّنة، يجب أن تبحث جيدًا في الموضوع قبل البدء بالكتابة. حيث أنّ البحث المتعمّق سيسهم في رفع مصداقية الخطاب وجعله أكثر إقناعًا للجمهور. استعن بالمصادر المختلفة من كتب ومجلات ومقالات، مع الحرص على أن تكون مصادرك موثوقة كالمجلات الأكاديمية والمواقع الإلكترونية الحكومية وغيرها. كما يمكنك أن تستفسر من الجهة التي كلّفتك بإلقاء الخطاب ومعرفة نوع وعدد المصادر المناسب التي يمكنك اللجوء إليها.

2- ضع مخططًا للخطاب

قبل البدء بكتابة الخطاب، احرص على وضع مخطط جانبي يبيّن الأفكار الرئيسية في الخطاب، وذلك حتى تضمن انسياب الأفكار بشكل منطقي وواضح. يتألف الخطاب عادة من الأجزاء الرئيسية التالية:

  • المقدّمة.
  • 5 نقاط أساسية تمثّل محتوى الخطاب والتي تكون في الغالب مدعّمة بالأدلة والبراهين كالإحصائيات والاقتباسات والأمثلة.
  • الخاتمة.

في حال كنت تكتب خطابًا تثقيفيًا أو ما يعرف بالـ Informative Speech، فاحرص على اتباع مخطط المشكلة والحلّ في هيكلة الخطاب. ابدأ الخطاب بطرح المشكلة، ثمّ تطرّق إلى السبل والوسائل التي يمكن اتباعها للوصول إلى الحلّ.

3- اختر بداية جذّابة

audience

تعتبر السطور الأولى في الخطاب الأهمّ على الإطلاق، فهي إمّا أن تجذب اهتمام الجمهور ليستمعوا إليك، أو تشعرهم بالملل فيفقدون تركيزهم ويعزفون عن الاستماع إليك. لذا احرص على أن تكون بداية خطابك جذّابة. سنتطرّق للحديث عن طرق عدّة يمكنك أن تبدأ بهذا الخطاب في مقال لاحق، ولكن خلاصة الأمر تتمثل في اختيار جملة مناسبة بناءً على نوع الخطاب الذي تقدّمه. قد تكون عبارة مضحكة، أو جملة حزينة، حقيقة صادمة أو قصّة مخيفة تشدّ المستمعين وتشوّقهم، لكن تأكّد من أنّ هذه الجملة الاستفتاحية تتوافق مع الموضوع الذي تطرحه في خطابك. على سبيل المثال، إن كنت ستتحدّث عن تخفيف الوزن، يمكنك البدء بالقول:

"قبل خمس سنوات، كنتُ بدينًا لدرجة أنني اضطررت للتوقف أثناء صعود درج الطائرة من أجل أخذ قسط من الراحة!"

4- اربط موضوعك بقضيّة أكبر

إن لم تستطع أن تشعر الجمهور بأنه مرتبط بطريقة ما بالموضوع الذي تطرحه، فلن تتمكّن على الإطلاق من الخروج بخطاب جيّد مثير للاهتمام. أيًّا كان الموضوع الذي تكتب عنه، فكّر دومًا بقضية كبرى أو بطريقة يمكنك من خلالها جعل المستمعين أكثر قربًا ممّا تتحدّث عنه. فإن كنت على سبيل المثال تكتب خطابًا حول مرض الزهايمر، يمكنك أن تتحدّث عن مدى انتشار هذا المرض في العالم، وأثره الواسع على مختلف العائلات، واحرص على تدعيم موضوعك بعدد من الإحصائيات أو القصص الواقعية.

5- اتبع ترتيبًا منطقيًا

بعكس المقال المكتوب الذي يمكن للقارئ فيه أن يقرأ الفقرة عدة مرات في حال استعصى عليه فهم جزئية معيّنة، يبقى الخطاب نصًا شفويًا قد يصعب على المستمع متابعته بتركيز حتى النهاية.لذا وبعد أن كتبت المقدّمة المشوقة التي ستشدّ انتباه الجمهور، تطرّق إلى كلّ نقطة من النقاط الرئيسية واحرص على تجعل انتقالك من نقطة إلى أخرى واضحًا وسهل الفهم. ضع في الحسبان أن تخصّص فقرة واحدة لكلّ نقطة من النقاط الرئيسية في الخطاب.

لنفترض أنّك ستلقي خطابًا لإيقاف استخدام الحيوانات في اختبار مستحضرات التجميل. يمكنك البدء في هذا الحالة بالحديث عن مدى قسوة هذا التصرّف على الحيوانات، ثمّ التطرّق لتوضيح السبب وراء كونه غير ضروري والانتقال بعدها للحديث عن بدائل يمكن اللجوء إليها بدل استخدام الحيوانات كعيّنات اختبار.

6- احرص على تقديم ملخصّات خلال الخطاب

إحدى الطرق الذكية التي تسهم في جعل خطابك متميزًا وتسهل أمر تتبعه من قبل الجمهور، هو التلخيص. لا تنتظر حتى تنهي خطابك لتلخّص ما ورد فيه، ولا تكتفي بالمقدمة التي تبيّن فيها ما ستتحدّث عنه، بل كرّر هذه الخطوات عدّة مرّات خلال الخطاب. وتزداد أهمية هذه الطريقة في حال كان الخطاب طويلاً أو يتطرّق إلى مواضيع معقّدة وصعبة.

لنفترض أنّك ستلقي خطابًا حول مشكلة البطالة في بلد معيّن، لاشكّ أن خطابك سيتطرق للحديث عن أسباب البطالة، وآثارها والحلول المقترحة للحدّ منها. يمكنك في هذه الحالة تقسيم الخطاب كالتالي:

كيف تكتب خطاب

7- استخدم كلمات الربط

تجنّب الانتقال من فكرة إلى أخرى دون استخدام الألفاظ والعبارات المناسبة، حيث يؤدي مثل هذا الأمر إلى قطع تسلسل الأفكار وانسياب النصّ ممّا قد يشتت الجمهور. قد لا تلحظ أهميّة مثل هذا الأمر عندما تكتب الخطاب أو تقرؤه، ولكن بالنسبة لشخص يستمع إلى الخطاب، سيبدو النص ركيكًا وغير متجانس في حال افتقر لمثل هذه العبارات.

من الجدير بالذكر أنّ اللغة العربية تزخر بمختلف أدوات الربط بين الكلمات والجمل، والتي يمكن تلخيصها فيما يلي:

  • أدوات الجمع بين كلمتين أو جملتين: الواو، الفاء، ثمّ...الخ.
  • أدوات التفسير والتعليل: بسبب، فقد، أيّ...الخ.
  • أدوات إعطاء النتيجة: لذلك، لهذا، الأمر الذي أدّى إلى...الخ.
  • المخالفة في المعنى: لكن، بيد أنّ، على الرغم، إلاّ أنه، غير أنّه...الخ.
  • التزامن: بينما، في الوقت الذي، وفي نفس الوقت...الخ.
  • الإضافة: إلى جانب ذلك، زد على ذلك، فضلاً عن ذلك، علاوة على… الخ.

8- اختم الخطاب بدعوة لاتخاذ إجراء call-to-action

giving a speech with a call to action

في حال اتبعت الخطوات السابقة في كتابة الخطاب، فأنت بلا شكّ قد تمكّنت من شدّ انتباه الجمهور وجعله متحمّسًا لاتخاذ ردّ فعل مناسب إزاء الموضوع الذي طرحته. لذا استغلّ هذه الفرصة لتختم خطابك بدعوة لاتخاذ إجراء معيّن أو ما يسمّى بالـ Call to Action. قد تذكر مجموعة من المصادر والأماكن التي يمكن للجمهور أن يلجأ إليها من أجل المساهمة في دعم القضية أو الموضوع الذي تطرّقت إليه. أو تقترح عليهم مشاركتك بحلول واقتراحات مناسبة حول الموضوع...الخ.

فإن كان خطابك حول كيفية المساهمة في إنقاذ الحيوانات المهددة بالانقراض، يمكنك أن تذكر مجموعة من المنظمات العاملة في هذا المجال حتى يكون بوسع الجمهور الانضمام إليها كمتطوعين أو دعمها من خلال التبرع أو غير ذلك. وإن كان خطابك تحفيزيًا تحدّثت فيه عن تجربة شخصية، فاسأل الجمهور عمّا إذا مرّ بظروف مشابهة أو قدّم مجموعة من النصائح التي يمكنهم اتباعها للبدء بتغيير حياتهم، وهكذا، اختر ما تراه مناسبًا من وسائل الـ Call to Action لتحثّ جمهورك على التفاعل معك.

وهكذا، سيكون خطابك جاهزًا، ولم يبق أمامك سوى أن تبدأ بالتدرب عليه جيدًا حتى تتمكّن من إلقائه أمام جمهورك. حيث يمكنك الاطلاع على أهم طرق التحدث أمام الجمهور دون خوف على منصة تعلّم، ولا تنسَ التسجيل في موقعنا ليصلك كلّ جديد.

سنتطرّق في المقال التالي للحديث بتفصيل أكثر عن أهم الوسائل التي يمكنك من خلالها جعل خطابًا أكثر تشويقًا وشدًّا لانتباه الجمهور.

اقرأ أيضًا: افضل خمسة مواقع تساعدك على تعلم وممارسة اللغة الانجليزية

اقرأ أيضًا: كيف تفكر باللغة الانجليزية لتتعلم أن تتحدث بطلاقة

اقرأ أيضًا: كيف أكتب مقال بأربع خطوات

المصادر:

https://www.wikihow.com/Write-a-Speech

https://mawdoo3.com/أدوات_الربط_بين_الجمل

هل أعحبك هذا المقال؟ شاركه مع أصدقائك الآن

أنت غير مسجل في فرصة

للإستفادة من كل مميزات فرصة عليك التسجيل أو الدخول إلى الموقع. معلومات التقدم للفرصة غير متاحة إلا للأعضاء.

سجل الآن تسجيل الدخول              
   

مقالات قد تعجبك