نصائح للسلامة عند السفر للدراسة في الخارج

كتبت بواسطة
دلال قصري دلال قصري
نصائح للسلامة عند السفر للدراسة في الخارج

شارك هذه المقالة مع أصدقائك

يعتبر السفر إلى الخارج للدراسة تحدّيًا صعبًا وممتعًا في الوقت ذاته. إذ تتاح للطالب فرصة تجربة حياة جديدة تمامًا، ولكنه مع ذلك سيكون غريبًا في بلاد غريبة وهو أمر ليس هيّنًا لا سيّما عندما تحتاج للتأقلم مع هذه الثقافة الجديدة في الوقت الذي يتعيّن عليك فيه أن تركّز على دراستك وتحصيلك الأكاديمي أيضًا. وهنا لا يوجد أفضل من الأخذ بنصائح بعض من أولئك الذين عاشوا هذه التجربة حقًا.

جمعت لكم منصّة تعلّم اليوم بعض أهم نصائح وتعليمات السلامة التي قد تجعل من تجربة الدراسة في الخارج نقطة تحوّل مهمّة للأفضل ومغامرة ممتعة لا تنسى.

1- تأكّد من امتلاكك لجميع الأوراق الضرورية

قد تأخذ رحلتك منحى سيئًا للغاية في حال كان جواز سفرك، تأشيرة الطالب الخاصة بك أو أي من المستندات الضرورية لرحلتك ناقصة. فقد يشكّل جواز سفرك غير المكتمل (لا يحمل ختمًا معيّنًا) مشكلة أمنية في حال توقّفت عند نقطة تفتيش دولية. لذا احرص دومًا على أن تكون كلّ أوراقك كاملة بدءًا من جواز السفر ووصولاً إلى مستندات التسجيل في الجامعة عند الوصول.

2- تعرّف على عملة البلد الذي تسافر إليه

عملات عالمية

خلال الأسابيع الأولى من وصولك إلى وجهتك الدراسية، قد تعثر على بائعين صادقين يتعاملون معك بأمانة فيما يتعلّق بالنقود، كما تجد أيضًا باعة غير معتادين على الغرباء، ولا يملكون صبرًا كافيًا لمساعدتك على التعامل مع النقود، لذا لابدّ لك أن تتعرّف على عملة البلد الذي تتجه إليه وتحسن استخدامها حتى تضمن السلامة في معاملاتك النقدية. أمّا عند تبديل العمل التي لديك بالعملة المحلية، فاحرص على أن تفعل ذلك في محلاّت الصرف المعتمدة فقط.

3- لا تتصرّف كالسائحين

لقد أتيت إلى هذا البلد الجديد لتقضي فيه ما لا يقلّ عن بضعة أشهر وقد تمتدّ إقامتك إلى عدّة سنوات حتى تنهي دراستك، لذا لا تتصرّف وكأنك سائح، حيث أنّك إذا ظهرت بمظهر الشخص التائه الذي لا يعلم أين يذهب في هذا المكان الجديد، قد تصبح في هذه الحالة عرضة للاعتداء من قبل المجرمين والمحتالين. حاول أن تعرف أكبر قدر ممكن من المعلومات عن البلد أو المدينة التي ستذهب إليها، واظهر بمظهر الواثق من نفسه أينما كنت.

4- تواصل مع وزارة الخارجية

تعتبر وزارة الخارجية مصدر معلومات مهمًّا للطلاب المقبلين على الدراسة في الخارج. فلا ضير إذن من التواصل مع وزارة الخارجية في بلدك للحصول على أيّ إرشادات أو تحذيرات صادرة بشأن البلد الذي ستسافر إليه. ليس هذا وحسب، فقد تعلمك الوزارة بأسماء المناطق الخطرة التي يتعيّن عليك تجنّبها، أو التصرفات التي عليك أن تحذر منها في حال رأيت أحدًا يقوم بها.

اقرأ أيضًا: الدراسة في كندا: افعل ولا تفعل عند الذهاب الى كندا 

اقرأ أيضًا: الدراسة في السويد: تعرف على ما يجب فعله وتجنبه في السويد

اقرأ أيضًا: كيف أحصل على فرصة تبادل ثقافي ؟

5- اختلط بالسكان المحليين

كن اجتماعيا

قد يميل الطلاب الدوليون في الغالب للبقاء معًا، فنجدهم دائمًا مجتمعين سويًا في المطاعم والمقاهي والمراكز التجارية، ويتجنبون الاختلاط بالسكان المحليين، لكن هذا الأمر ليس صحيحًا تمامًا، حيث أنّ جزءًا من مغامرة الدراسة في الخارج يتمثّل في التعرّف على أناس جدد. كما أنّ البقاء في مجموعات من أشخاص من بلدك أو من بلدان أخرى قد يجعلك منك فريسة سهلة للمجرمين أو المتطرّفين الذين لا يتقبّلون البلد الذي أتيت منه. تذكّر دومًا أنّ عزل نفسك عن السكان المحليين سيجعلك تبدو شخصًا عنصريًا لا يتقبّل الاختلاف، وهو أمر لا تريده بالطبع أن يكون جزءًا من رحلتك للدراسة في الخارج.

6- تجنّب الثقافات الفرعية

sub-cultures

يحاول بعض الطلاب الدوليون إضافة المزيد من المتعة لتجربة دراستهم في الخارج، فنجدهم ينضمّون إلى ما يعرف بالثقافات الفرعية أو ما يعرف بالإنجليزية بـ "Subcultures"، وهي مجموعة من الناس أو شريحة اجتماعية تختلف عن الثقافة الأكبر في وجهات معيّنة. قد تشمل الثقافات الفرعية، الجماعات السياسية والأقليات العرقية والدينية وغيرها.
يعتبر الانخراط في مثل هذه الجماعات أمرًا خطرًا للغاية على الطلاب الدوليين، فأن تكون جزءًا من جماعة لا تعرف عنها شيئًا قد يؤدي إلى عواقب لا تحمد عقباها في حال أدرك المنتمون لهذه الجماعة أنّك من بلاد أخرى، ولا علاقة تربط بهذا البلد.

7- لا تتوقّع الحصول على معاملة خاصّة

إحدى أهم نصائح السلامة عند السفر إلى الخارج تتمثّل في ألاّ تتوقع أن تتمّ معاملتك بشكل خاص مميّز عن الآخرين، فقط لأنك لست من أهل هذا البلد. تذكّر دومًا أنّك ضيف في المكان، لذا يتعيّن عليك أن تكيّف تصرفاتك لتتوافق مع أسلوب المعيشة الجديد، وفي حال أظهرت الرغبة في التعرّف على الثقافة الجديدة فقد تجد أنها ثقافة مثيرة للاهتمام وممتعة، أمّا في حال أصررت على أن تتمّ معاملتك بشكل خاص ولك حريّة التصرف كما يحلو لك فقد يشكل ذلك خطرًا عليك ويجعلك هدفًا رئيسيًا للمجرمين.

8- كن ذكيًا في استخدام وسائل النقل العام

public transportation

قبل السفر إلى وجهتك، احرص على إجراء بحث سريع حول وسائل النقل العام في ذلك البلد، أسمائها وأسعارها وأشهرها استخدامًا. وفي حال استخدمت أيّ نوع من خدمات النقل كالسيارات الخاصة، يفضّل في هذه الحالة أن تتفق مع السائق على الأجرة قبل الركوب تجنّبًا لأي مواجهة مع السائق لاحقًا.
لابدّ أيضًا من الأخذ بعين الاعتبار أنّ بعض الدول لا تنظّم إجراءات السلامة في النقل العام كما يجب، لذا لا تتردّد بسؤال جامعتك الجديدة أو المؤسسة التي التحقت بها حول أفضل الخدمات وأكثرها أمانًا.

9- شارك وجهتك مع الآخرين

تؤكد بعض البرامج الدراسية على ضرورة أن يشارك الطلاّب وجهاتهم ورحلاتهم الجانبية التي يقومون بها أثناء الدراسة في الخارج مع أشخاص موثوقين. نظرًا لما تضمنه هذه الخطوة من سلامة للطلاب. لا ضير من أن تستغلّ فرصة سفرك إلى الخارج للاستمتاع بكلّ لحظة والاستفادة قدر الإمكان، لكن احرص على ألاّ تخرج من سكنك الجامعي في مغامرة أو رحلة لا يعلم عنها أحد سواك، حيث سيكون من الصعب العثور عليك في حال أصابك أي مكروه أو وقعت في مشكلة ما.

في النهاية لابدّ من التذكير أنّ للطلاب الدوليين كامل الحق في الاستمتاع بتجربة الدراسة في الخارج واغتنام هذه الفرصة للتعرّف على كلّ ما هو جديد ومثير للاهتمام في ثقافة البلد الذي يسافرون إليه، لكن عليهم في النهاية ألاّ يفعلوا ذلك على حساب سلامتهم الخاصة وألاّ يوقعوا بأنفسهم في مواقف خطرة قد تكلّفهم الكثير.

اقرأ أيضًا: لماذا عليك الدراسة في الخارج

اقرأ أيضًا: الدراسة في بريطانيا: افعل وتجنب التالي 

اقرأ أيضًا: الهجرة والدراسة في امريكا - انواع التأشيرات الامريكية

المراجع:

https://www.collegiateparent.com/student-life/study-abroad-safety-tips-for-college-students/

https://www.internationalinsurance.com/students/safety.php

هل أعحبك هذا المقال؟ شاركه مع أصدقائك الآن

أنت غير مسجل في فرصة

للإستفادة من كل مميزات فرصة عليك التسجيل أو الدخول إلى الموقع. معلومات التقدم للفرصة غير متاحة إلا للأعضاء.

سجل الآن تسجيل الدخول              
   

مقالات قد تعجبك