كيف تعثر على شريك محادثة باللغة الإنجليزية على الإنترنت؟

تاريخ النشر: Dec 2020
How to Find a Language Partner Online?

هل هناك أيّ سبيل للعثور على شريك أتمرّن معه على المحادثات اليومية باللغة الإنجليزية؟

كمتعلّم لهذه اللغة، ربما تجد نفسك تطرح هذا السؤال كثيرًا خلال رحلتك الدراسية، وهو سؤال يستحقّ بلا شكّ أن يُطرح وأن تتمّ الإجابة عنه.

دليل التخصصات

في الواقع، ونظرًا لأنّ نسبة كثيرة من الطلاب والأفراد بشكل عام، يقضون جزءًا كبيرًا من وقتهم على شبكة الإنترنت، ارتأينا أن نعرّفكم في مقال اليوم على كيفية العثور على شريك محادثة مناسب عبر الإنترنت، يمكنه مساعدتك في اكتساب مهارات الحوار والمحادثات اليومية غير الرسمية وبالتالي الانتقال بك إلى المستوى التالي في رحلة تعلّم اللغة الإنجليزية.

هل يجدر بك حقا البحث عن شريك لتعلم اللغة؟

حسنًا، في الواقع لا يمكن لأحد أن يخبرك أنّه لا يجدر بك فعل ذلك. بغضّ النظر عن مستواك الحالي ومدى طلاقتك في اللغة الإنجليزية، يحتاج كلّ واحدٍ منّا إلى التدرّب على المحادثة بشكل مستمرّ، خاصّة إن لم تكن هذه اللغة هي لغتنا الأمّ.

لكن السؤال الأهمّ الذي يطرح نفسه الآن هو: هل يمكن حقًا العثور على شريك في المحادثة والحفاظ على تواصل معه لفترة طويلة، بل والالتزام بالتدّرب المستمرّ معه دون الاستسلام أو التراجع أو التقاعس؟

إن كنت مهتمًا بمعرفة الإجابة، فما عليك سوى الاستمرار في القراءة، سنقدّم لك الجواب الشافي عن تساؤلك هذا.

اقرأ أيضًا: كيف أتعلم اللغة الإنجليزية وأيّ لغة أخرى بأسرع وقت وأقل جهد

كيف ألتزم بالتواصل مع الشريك اللغوي على المدى الطويل؟

شريك لغوي

قد يكون الالتزام بالتواصل عبر الإنترنت مع شريك لتعلّم اللغة الإنجليزية أمرًا صعبًا، نظرًا لصعوبة الالتقاء وجهًا لوجه، أو بسبب اختلاف التوقيت (في حال اخترت شخصًا من بلد آخر)، أو بسبب مشاكل تقنية في عملية الاتصال...الخ، غير أنّه ليس مستحيلاً...على العكس من ذلك، سيصبح أمرًا سهلاً للغاية إن أنت أحسنت اختيار الشخص المناسب.

عندما يقع اختيارك على شريك لغة يمتلك المهارة الكافية وتتوافرُ فيه السماتُ الملائمة التي تساعدك على تحقيق النتائج التي ترجوها، ستصبح لديك رغبة أكبر في الاستمرار في عملية التعلّم هذه، وستجد نفسك أكثر قدرة على الالتزام.

فما هي يا ترى سمات شريك اللغة المناسبة التي تضمن لك الالتزام بالتعلّم معه؟

فيما يلي بعض منها:

1- متحدث جيد

غالبًا ما يفضّل متعلّمو اللغة البحث عن شريك محادثة ذو مستوى أعلى في اللغة، أو ناطقًا رسميًا بها. حينما تفعل ذلك، سيصبح في وسعك تكييف حديثك ليتناسب معهم، واستيعاب لهجتهم وملاحظة الكلمات التي كنت تلفظها بشكل خاطئ بسرعة. لكن عليك أن ألاّ ترفع سقف توقّعاتك كثيرًا، لأنّ العثور على مثل هذا الشخص أمر صعب بلا شك.

اقرأ أيضًا: افضل خمسة مواقع تساعدك على تعلم وممارسة اللغة الانجليزية

2- شخص متحمس ومتحفز

حتى وإن عثرت على شخص يمتلك مستوى مماثلاً لك في اللغة الإنجليزية أو أقلّ بقليل، فقد يكون شخصًا مناسبًا للغاية لكن بشرط واحد: أن يكون متحفّزًا ومتحمّسًا لعملية التواصل والمحادثة هذه.

في هذه الحالة ستمتلكان هدفًا مشتركًا، ألا وهو تطوير مهاراتِكما الشفوية باللغة الإنجليزية، وهكذا ستحفّزان وتشجّعان بعضكما البعض على التقدّم والوصول إلى مستويات أعلى، وهو أمرٌ سيدفعك بلا شكّ للالتزام لفترة أطول.

3- شخص ملتزم

لن تستطيع الالتزام مع الشريك اللغوي إن لم يكن هذا الأخير يمتلك حسًّا كافيًا بالانضباط. فمهما كان مستواه في اللغة الإنجليزية عاليًا، ستكون التجربة بلا أيّ نفع إن كان أحد الطرفين عاجزًا عن التواصل معك بانتظام ولمدّة كافية من الوقت (3 أشهر كحدّ أنى).

اقرأ أيضًا: كيف تفكر باللغة الانجليزية لتتعلم أن تتحدث بطلاقة

أين يمكنني العثور على شريك لغوي؟

قبل أن نتعمّق في الحديث عن هذه النقطة بالذات، لابدّ من التنويه إلى أنّ العثور على شريك لغوي عبر الإنترنت يختلف اختلافًا تامًّا عن فعل ذلك على أرض الواقع.

فكّر في الأمر! من السهل للغاية أن تتفق وصديقك على القيام بخطّة ما لتعلّم اللغة الإنجليزية وممارستها، كأن تتفقا على استعمال اللغة الإنجليزية كلغة تواصل رسمية بينكما خلال الأشهر القليلة المقبلة، بما في ذلك استخدامها على وسائل التواصل الاجتماعي أو أثناء التحدّث مع الآخرين، لكن الأمر قد لا يكون بذات السهولة على شبكة الإنترنت.

فيما يلي بعض الأماكن التي يمكنك العثور فيها على شريك لغوي أونلاين:

1- قم بزيارة مواقع التبادل الثقافي

مواقع التبادل الثقافي

إن كنت تعرف مصطلح "صديق المراسلة"، فالتبادل الثقافي الافتراضي هو النسخة الرقمية منه. إذ أنّ العثور على شخص من دولة أخرى للتحدّث معه ومراسلته (بهدف تعلّم اللغة لا غير) يعدّ أمرًا رائعًا للغاية.

يساعدك التبادل الثقافي الافتراضي على استخدام الإنجليزية بشكل منتظم وممارستها مع متعلّمين آخرين يسعون لتطوير مهاراتهم، كما تفعل أنت تمامًا.

من الأمثلة على المواقع الإلكترونية الخاصة بالتبادل الثقافي الافتراضي، نجد ما يلي:

تتيح لك هذه المواقع وغيرها الكثير الفرصة للتواصل مع شركاء لغويين من كافة أنحاء العالم والتمرّن ليس فقط على اللغة الإنجليزية، بل على أيّ لغة أخرى تريدها...كلّ ذلك مجانًا دون أن تدفع أيّ مبلغ مالي.

اقرأ أيضًا: كل ما تحتاج معرفته عن منح التبادل الثقافي

2- انشر إعلان

شريكك اللغوي موجود على الأرجح في مكانٍ ما من هذا العالم، وربما هو يتصفّح شبكة الإنترنت الآن باحثًا عن شخصٍ يشاركه متعة تعلّم لغة جديدة أو التمرّن على لغة يعرفها مسبقًا.

فلماذا إذن لا تسهّل المهمّة عليه، وتُظهر له نفسك؟!

يمكنك ذلك من خلال إعداد إعلان توضّح فيه رغبتك في العثور على شريك لغوي، ونشره على المواقع الإلكترونية التي تشهد حركة مرور ويب عالية (المواقع العالمية الشهيرة) مثل: Upwork، Reddit أو MeetUp أو غيرها من منتديات تعلّم اللغات.

من يدري فقد تعثر أخيرًا على الشخص المناسب الذي يمكنك معه إحراز التقدّم الذي تسعى إليه في مجال تطوير مهاراتك الشفوية في اللغة الإنجليزية.

3- مجموعات الفيسبوك

مجموعات الفيسبوك

يمكنك أن تعثر في موقع فيسبوك على العديد العديد من المجموعات (الخاصّة أو العامة) التي تهدف إلى تعزيز تبادل اللغة ومساعدة الآخرين على تطوير مستواهم في مختلف اللغات.

اعثر على مجموعة مناسبة، وانضمّ إليها ثم ابدأ رحلتك في البحث عن شريك لغوي تتمرّن معه على المحادثة باللغة الإنجليزية، ستجد ما يناسبك حتمًا!

اقرأ أيضًا: مهارات اللغة الانجليزية: 26 طريقة لاكتسابها وتطويرها

4- تصفح منصات التواصل الاجتماعي الأخرى

الفيسبوك ليس المكان الوحيد الذي قد تعثر فيه على شريك لغوي مناسب، إذ يمكنك البحث في بقية منصّات التواصل الاجتماعي المختلفة.

الحيلة هنا هي بأن تكون فعّالاً على هذه المنصّات من خلال التعليقات أو الإعجابات أو مشاركة المحتوى الذي تفضّله.

بهذه الطريقة ستتمكّن حتمًا من جذب انتباه شخص يماثلك في طريقة التفكير والاهتمامات، وبالتالي البدء بالتواصل معه لتطوير مهاراتك اللغوية.

لا تتردّد في توضيح رغبتك، وكن مبادرًا...إذ يمكنك على سبيل المثال أن تطلب من أحدهم أن يكون شريكك اللغوي من خلال قسم التعليقات أو عن طريق الرسائل الخاصّة.

الأمر ليس بهذه الصعوبة، فلن يمرّ الكثير من الوقت قبل أن يلقى أحد تعليقاتك اهتمامًا جيدًا، ويبدأ الآخرون بالتفاعل معه...يمكنك بعدها تصفية التعليقات واختيار أشخاص مرجّحين يمكنهم أن يكونوا حقًا شركاء لغويين لك.

تستطيع بعدها البدء بالتواصل معهم من خلال الرسائل المكتوبة أو الصوتية أو مكالمات الفيديو أو غيرها. اختر ما يناسبك ويريحك!

استشارات فرصة التعليمية والوظيفية

ماذا تنتظر إذن؟ لقد اطّلعت على السمات والصفات الواجب توافرها في شريكك اللغوي، وتعرّفت على أهمّ الأماكن التي يمكنك أن تبحث عنه فيها. لم يبقَ أمامك سوى أن تفتح هاتفك أو حاسوبك وتنطلق في رحلة البحث عن الشخص المناسب!

لا تتردّد في الاستعانة بصفحتنا على الفيسبوك للعثور عليه، فهي تضمّ أكثر من مليون ونصف المليون متابع، يهتمّ كثير منهم بتطوير مهاراته في اللغة الإنجليزية، وقد تجد شريكًا لغويًا مناسبًا يساعدك وتساعده على الارتقاء بمهاراتك الشفوية في هذه اللغة.

لا تتردّد أيضًا في التسجيل على موقعنا والاطلاع على مختلف المقالات المتعلّقة بتعلّم اللغات، بالإضافة إلى مقالات أخرى ممتعة في مجالات متنوعة.

المصدر: speechling

اقرأ أيضًا: كيف استخدم التعابير المجازية Figures of Speech

اقرأ أيضًا: كيف أحصل على فرصة تبادل ثقافي 

اقرأ أيضًا: افضل خمسة مواقع للتحضير لاختبار الايلتس IELTS

هل أعجبك هذا المقال؟ شاركه مع أصدقائك الآن

اختيار التخصص الجامعي - استشارات فرصة

مقالات قد تعجبك