الدليل الشامل لتعلم نفسك اللغة الفرنسية

تاريخ النشر: Jan 2021
Your Full Guide to Teach Yourself French Language

خبرٌ جيّد لجميع المبتدئين الراغبين في تعلم اللغة الفرنسية، والذين يبحثون عن طريقة يتمكّنون من خلالها من تطوير مهاراتهم الفرنسية بأنفسهم!

ليس عليكم الالتزام على الدوام بحضور الدروس التقليدية والدورات المكثّفة لتعلّم كيفية التحدّث بهذه اللغة، حيث يوجد في يومنا هذا العديد من الطرق الممتعة والفعّالة (وغير المكلفة أيضًا) التي تساعدكم على تعلّم لغة جديدة.

دورات عبر الإنترنت

في مقال اليوم، جمعنا لكم عددًا من الخطوات التي ستضعُكم على الطريق الصحيح لتعلّم اللغة الفرنسية من خلال اتباع استراتيجيات تعلّم صحيحة ذات فعالية ستُسرّع رحلتكم وتسهم في زيادة مدى استفادتكم من الدورات المتاحة عبر الإنترنت في هذا المجال.

لنتعرّف إذن على هذه الخطوات!

الخطوة الأولى: التزم بهدفك لتعلم اللغة الفرنسية

من البديهي حسب علم النفس أنّك ستكون أكثر التزامًا وأكثر قدرة على تحقيق أهدافك إن وضعت خطة واضحة لذلك.

سواءً كان ذلك قراراتك للسنة الجديدة أو جدولاً زمنيًا لممارسة التمارين الرياضية، فإنّ وضع أهداف محدّدة وخطّة واضحة للوصول إليها يشكّل كلّ الفرق ما بين النجاح والفشل.
وفي رحلتك لتعلّم اللغة الفرنسية، عليك المُضي أبعد من مجرّد إعداد خطّة واضحة! قلْ لنفسك أنّك حتمًا ستتعلّم هذه اللغة. وابدأ بوضع أهداف واقعية بإمكانك تحقيقها في المستقبل القريب مثل:

  • قراءة كتاب باللغة الفرنسية بحلول تاريخ محدّد.
  • فهم كلمات أغنية فرنسية مفضّلة لديك، وترجمتها إلى لغتك الأم.

اكتب هدفك على أوراق صغيرة وحدّد تاريخًا نهائيًا لتحقيقه، ثمّ علّقها في كلّ مكان حولك: على الثلاجة، خزانة ملابسك وغيرها من الأماكن الظاهرة للعيان حتى تتذكّره على الدوام.

لا تنسَ أهميّة أن تبقى إيجابيًا، لأنّك حينما تكون متحمّسًا وإيجابيًا حول هدف معيّن ستزداد نسبة التزامك به وبالتالي فرصة تحقيقه.

اقرأ أيضًا: أفضل مواقع تعلم اللغة الفرنسية

الخطوة الثانية: أحِط نفسك باللغة الفرنسية

فرنسا

واحدة من أفضل الطرق لتعلّم أيّ لغة أجنبية هي من خلال جعل هذه اللغات حاضرة في جميع جوانب حياتك.

مشاهدة الأفلام الفرنسية قد تكون طريقة رائعة لتُحيط نفسك بهذه اللغة، فالسينما بلا شكّ ستقدّم لك تجربة مميزة للتعرّف على الثقافة الفرنسية والتدرّب على اللغة في الوقت ذاته.

طريقة أخرى لزيادة حضور اللغة الفرنسية في حياتك، هي من خلال الاستماع إلى الأغاني الفرنسية أو قنوات الراديو كلّما أمكنك ذلك. حيث تعدّ إذاعة NRJ الفرنسية خيارًا مناسبًا للغاية نظرًا لما ستجده فيها من أغانٍ فرنسية وبرامج حوارية وكذلك إعلانات باللغة الفرنسية تساعدك على تطوير مهاراتك في الاستماع والانتقال بها إلى المرحلة التالية.

ماذا عن القراءة؟

في حال كان لديك بعض وقت الفراغ ليلاً قبل الخلود للنوم يمكنك أن تقرأ كتابًا أو قصّة فرنسية بسيطة. تستطيع البدء مثلاً بقراءة قصص الأطفال لتضمن سهولة اللغة.

تذكّر، ليس من الضروري أن تفهم كلّ كلّمة، فالهدف هنا هو أن تعتاد على القراءة وفهم السياق العام، بدلاً من التركيز على كلّ كلمة.

اقرأ أيضًا: 5 مشكلات لا يعرفها سوى متعلمو اللغات وكيفية حلها

الخطوة الثالثة: استعن بقصاصات الملاحظات في تعلم المفردات الجديدة

قصاصات الورق

قد يكون من الصعب عليك تذكّر جميع المفردات الجديدة في حال لم تكن ملتحقًا بدورة رسمية أو معهد للغات، لكن يمكنك الاستفادة من قصاصات الملاحظات لتحقيق هذا الهدف.

اختر غرفة واحدة في منزلك كلّ أسبوع واملأها بالقصاصات الورقية التي تتضمّن الكلمات المهمّة في هذه الغرفة.

يمكنك مثلاً أن تبدأ بالمطبخ، وتكتب أسماء الأدوات الأساسية فيه كالثلاجة، الفرن، الصحون...الخ. ثمّ تلصق هذه القصاصات في أنحاء المطبخ.

هذه الطريقة تفيدك على وجه الخصوص في تذكّر الكلمات والتمييز بين المذكّر والمؤنث. لذا احرص في هذه الحالة على استخدام أداة التعريف المناسبة قبل كلّ كلمة كما هو

موضّح في المثال التالي:

 ثلاجة → Un réfrigérateur

 فرن → une cuisinière

 ملعقة → Une cuillère 

اقرأ أيضًا: 5 وصفات لذيذة من المطبخ الفرنسي لتعلم اللغة الفرنسية

الخطوة الرابعة: تعرف على صديق بالمراسلة على الإنترنت

صديق بالمراسلة

يوجد الكثير من المصادر والمواقع على شبكة الإنترنت التي يمكنك من خلالها التعرّف على أصدقاء بالمراسلة يشاركونك حبّك لهذه اللغة، بل يمكنك أيضًا أن تختار ما إذا كنت ترغب في التواصل مع شاب أو فتاة.

وحتى تحقّق استفادة أكبر من هذه التجربة، يمكنك في البداية أن تضع معايير محدّدة للتواصل، كأن تلتزم أنت وهذا الصديق باستخدام اللغة الفرنسية. وأن تعرض تعليم لغتك الأم أو أيّ لغة أخرى تتقنها للطرف الآخر.

في النهاية إذا كان كلا الطرفان يطوّران مهاراتهما، فالعلاقة ستستمرّ وتنجح بلا شكّ.

اقرأ أيضًا: كيف تعثر على شريك محادثة باللغة الإنجليزية على الإنترنت؟

الخطوة الخامسة: تمرن على اللفظ الصحيح مع شخص ناطق بالفرنسية

علم فرنسا

لا توفّر الكثير من مواقع تعلّم اللغة الفرنسية إمكانية التدرّب على التحدث والنطق مع شخص حقيقي، لكنّ هذه الخطوة مهمّة للغاية لتحسين طريقة لفظك والتأكد من صحة نُطقك، خاصّة وأنّ اللغة الفرنسية تحتاج للكثير من التدريب على النطق واللفظ.

يمكنك البحث على شريك لتعلّم اللغة الفرنسية حتى تتدرّب معه على المحادثة والنطق الصحيح، حيث يوفّرلك موقع Speechling إمكانية التواصل مع مدرّبين متخصصين وناطقين باللغة الفرنسية يساعدونك لتطوير مهاراتك الشفوية في اللغة الفرنسية. كما يمكنك أيضًا الاستعانة بمدرّسي اللغة الفرنسية في جامعتك أو مراكز تعليم اللغة القريبة منك.

اقرأ أيضًا: كيف أتعلم اللغة الإنجليزية وأيّ لغة أخرى بأسرع وقت وأقل جهد

الخطوة السادسة: تواصل مع متحدثين باللغة الفرنسية

تطبيق meetup

تعتبر منصّات التواصل الاجتماعي المختلفة مكانًا رائعًا للعثور على متحدّثين باللغة الفرنسية في منطقتك، سواءً كانوا ناطقين رسميّين بها (فرنسيين، أو من بلدان ناطقة بالفرنسية) أو كانوا متعلّمين مبتدئين للغة.

بعض المواقع مثل MeetUp تتيح لك التعرّف على أشخاص يشاركونك الاهتمامات والهوايات ومن بينها اللغة الفرنسية.

فكرة أخرى للتعرّف على أشخاص جدد ألا وهي من خلال متابعة صفحات الفيسبوك المخصّصة لمتعلّمي اللغة الفرنسية أو تلك التي تنشرُ محتوى فرنسيًا بشكل عام مثل صفحة The Lazy Frenchie. وهكذا فإنّ متابعة هذه الصفحات ستضمنُ لك التعرّض الدائم للغة الفرنسية.

تذكّر أنّه وحتى لو لم تفهم معنى كلّ كلمة باللغة الفرنسية، فإنّ الاطلاع على هذه الصفحات ومتابعتها باستمرار سيعزّز مهاراتك ومسيرتك التعلميّة.

اقرأ أيضًا: ما هو التعليم الذاتي وما هي وسائله والمنصات التي توفره

الخطوة السابعة: قم برحلة لتعلم اللغة الفرنسية

السفر الى فرنسا

القيام برحلة إلى إحدى الدول الفرنكفونية هو بلا شكّ الطريقة الأمثل والأفضل لتطوير مهاراتك في المحادثة. لذا لا تتردّد في تخصيص جزءٍ من إجازتك لزيارة مدينة الأضواء باريس، أو إحدى الدول الفرنكفونية الأخرى مثل كندا، ساحل العاج أو حتى دول المغرب العربي حيث اللغة الفرنسية هي اللغة الرسمية الثانية.

ستُثري هذه التجربة مخزونك من المفردات والجمل الفرنسية بلا شكّ وقد تتيح لك فرصة التعرّف على صديق جديد يساعدك في رحلة التعلّم هذه.

تعرّف على فرص السفر الى الخارج المتاحة على موقع فرصة

وهكذا نجدُ أنّ تعلم اللغة الفرنسية لم يعد مقتصرًا على الطرق التقليدية كالكتب الدراسية والدورات الأكاديمية في الجامعات والمعاهد، إذ يمكنك دومًا البدء في هذا الطريق من خلال تجربة التعلم الذاتي وباستخدام أساليب أكثر متعة وتسلية، ثمّ يمكنك بعد ذلك سلوك المسار الأكاديمي والالتحاق بدورة للغة الفرنسية في حال رغبت في الوصول إلى مستوى متقدّم أكثر.

هل لديك طرق أخرى تستخدمها أو سبق لك استخدامها في عملية تعلّم اللغة الفرنسية أو غيرها من اللغات؟

شاركنا إياه من خلال التعليقات، ولا تتردّد في التسجيل على موقعنا ليصلك كلّ جديد وممتع من المقالات والفرص.

المصدر: speechling

اقرأ أيضًا: أسئلة شائعة حول اختبار كفاءة اللغة الفرنسية TCF

اقرأ أيضًا: كيف أحصل على فرصة تبادل ثقافي 

هل أعجبك هذا المقال؟ شاركه مع أصدقائك الآن

اختيار التخصص الجامعي - استشارات فرصة

فرص السفر للخارج

مقالات قد تعجبك