فنون الطهي - Culinary Arts
الصفحة الرئيسية/ دليل التخصصات

فنون الطهي - Culinary Arts

شارك هذه المقالة مع أصدقائك

نبذة عن تخصص فنون الطهي

من منَّا لا يُحب طبق التاكو؟ ومن منَّا لم يسمع بالسوشي من قبل؟ تختلف طريقة الطبخ من بلد إلى آخر كما تختلف الأطباق الرئيسية من ثقافة لأخرى! وحول كل البلدان والثقافات. ومن الجدير بالذكر أنَّ هناك الأطباق العالمية التي تشتهر في مُختلف أرجاء العالم. على سبيل المثال، يعود طبق التاكو إلى المكسيك، أما السوشي فهو يُنسب إلى اليابان، كما لا يُمكن أنْ تخلو أي مائدة طعام من طبق الحمص الذي أتت أصوله من الشرق الأوسط.

لا يكون الطاهي ماهرًا إلَّا بإضافة اللمسة الفنية إلى الطهي، وطريقة الطبخ، بالإضافة إلى الإتقان والبراعة في اختيار المحتويات والمكونات الغذائية، وحتى طريقة عرض الطعام وتقديمه.

يتباين جدًا مفهوم الطهي بين العصور القديمة والحديثة، حيث كان الطبخ قديمًا فقط لسد الجوع، بينما أصبح مؤخرًا من أرقى الفنون؛ فتحوَّل إلى تخصص علمي جديد ومُحفِّز على الابتكار، والإبداع، والريادة.

اقرأ المزيد: تخصص ريادة الأعمال - Entrepreneurship

يهدف تخصص "فنون الطهي" أو ما يُطلق عليه باللغة الإنجليزية "Culinary Arts" إلى تخريج طلبة يكتسبون المهارات الكافية التي تلزم لأن يُصبح الخريج طاهي أو شيف محترف. ولا يتضمَّن تخصص فنون الطهي تعلُّم كيفية طبخ جميع أنواع الأطباق، بل يشمل أيضًا اكتساب المخبرات التي تُمكّنهم من ابتكار أطباق وأطعمة، ووصفات جديدة.

تخصص فنون الطهي

سبع إشارات تدل على أنَّك طباخًا ناجحًا

لا يكفي أن تكون محبًا ومولعًا بالطبخ حتى تُصبح مبدعًا في فنون الطهي، بل الأمر أوسع وأشمل من ذلك، حيث يتشارك أفضل الطهاة حول العالم صفات، ومهارات، وخصائص معينة؛ بادر بأنْ تُحرزها وذلك قبل أنْ تنضم إلى مقاعد دراسة تخصص فنون الطهي:

  • التنظيم: وذلك لضرورة تنظيم مواد المطبخ وأدواته، وإدارة كميات الطعام، وتنظيم أوقات دوام الموظفين خاصةً في أوقات ضغط العمل.

  • تقبُّل النقد: حتى الطهاة المحترفين والمعروفين عالميًا ما زالو يتعلمون أمورًا جديدة يومًا بعد يوم، فعليك أنْ تتقبَّل آراء الآخرين إيجابية كانت أم سلبية وتقبُّل النقد والتعامل معه بالشكل الصحيح.

  • تحمُّل ضغط العمل: قد تكون بيئة العمل في هذا المجال متوترة بسبب العديد من العوامل المحيطة مثل درجة الحرارة المرتفعة في المطابخ، وضرورة الالتزام بالوقت ممَّا يتطلَّب القدرة على تحمُّل تلك الظروف.

  • صحة جسدية جيدة: قد يعمل الطاهي طوال نهاره، ومن المُحتمَل في الكثير من الأحيان أن تمتد ساعات عمله من الصباح وحتى الليل مع العلم أنَّه واقفًا على قدميه إبان تلك المدة. لهذا، من الضروري أن تتمتَّع بصحة جسدة جيدة والقدرةعلى التحمُّل.

  • الإبداع والإتقان والابتكار: حيث يُعَد تخصص فنون الطهي مزيجًا بين الفنون  والعلوم ولهذا السبب فهو يتطلَّب مهارات إبداعية يستطيع من خلالها أنْ يكون السبب وراء التوصُّل إلى ابتكارات جديدة في المجال.

  • دقة الملاحظة والانتباه للتفاصيل: لا بد أيضًا من إعطاء الأهمية للنظافة، والاهتمام بشكل الأطباق ونظافتها ومظهرها الجميل.

  • مستوى جيد في اللغة الإنجليزية: وذلك لأنّ معظم الكليات والأكاديميات تعتمدها في لغة التدريس.

هذا بالإضافة إلى بعض النقاط التي تجميع بين المهارات العملية والسمات الشخصية التي ينبغي على طلبة تخصص فنون الطهي التحلِّي بها:

  • خدمة الزبائن

  • الانضباط الذاتي

  • القدرة على السفر

  • الالتزام بمعايير الجودة

  • معرفة تقنيات وفنون الطهي

  • التصميم على تحقيق الأهداف

  • تطبيق وسائل الصحة والسلامة

  • المحافظة على جودة الخدمات المُقدّمة

  • الإلمام الشامل بالوصفات والأطباق العالمية

  • الحس الجمالي والفني وذلك من أجل تزيين الأطباق والموائد

  • العمل ضمن روح الفريق الواحد والقدرة على إنجاز عمل متكامل من الألف إلى الياء

  • فلو كنت تريد أنْ تُصبح من الشخصيات الرائدة في فنون الطهي، سارِع لاكتساب تلك المهارات، وممارستها، وتطويرها.

تخصصات فنون الطهي

يُمكن العثور على تخصص فنون الطهي في العديد من الكليات والجامعات المخصصة لذلك،  وهو غالبًا ما يُدرَّس في الأقسام التي تتبع للضيافة والإدارة الفندقية. كما أنَّ هناك الوفير من الأكاديميات التي تختص بتدريس هذا التخصص، وستتعرَّف في قسم لاحق من هذا المقال على أفضل الجامعات التي يُمكنك الالتحاق بها لدراسة تخصص فنون الطهي.

ويُمكن ضم تخصص فنون الطهي إلى بعض التخصصات ذات الصلة لعل أهمها:

يُمكنك تصفُّح المزيد من التخصصات من خلال الاطلاع على دليل التخصصات على فرصة!

مواد تخصص فنون الطهي ومدة الدراسة

عادة ما تكون البرامج الدراسية لتخصص فنون الطهي متوفرة في مستوى الدبلوم، وتستغرق المدة الدراسية لها ما لا يتجاوز السنتين، ومن الممكن أنْ يأخذ الطلبة بعض الدورات الدراسية التي لا تزيد فترة دراستها عن سبعة شهور. ومن الناحية الأكاديمية، دعونا نتعرَّف على أهم المواد التي يدرسها طلبة تخصص فنون الطهي موزّعة على أربع فصول دراسة، أي سنتين وذلك وفقًا للأكاديمية الملكية لفنون الطهي:

  • اللغات - Languages

  • مهارات الحاسوب - Computer Skills

  • تعلُّم أساسيات فن الطهي الأساسية - Culinary Basic Craft Based Learning

  • تقنيات تقديم الأغذية والمشروبات - Food and Beverage Service Techniques

  • علم الضيافة والتنظيف - Stewarding and Cleaning Science

  • الخدمات الآمنة والنظافة الغذائية - Servsafe and Food Hygiene

  • علم الطهي والمشروبات - Culinary and Beverage Science

  • تعلم أساسيات عمل الحلويات والمعجنات والخبز - Pastry and bakery Basic Craft Based Learning

  • إعداد قائمة الطعام والوصفات - Menu and Recipe Development

  • شراء الطعام والأمور المالية في الطهي - Food Purchasing and Culinary Financial Principle

  • مفهوم فنون الطهي وإدارة الولائم - Culinary Concept and Banquet Management

  • السلوك التنظيمي في الضيافة والسياحة - Organizational Behavior in Hospitality and Tourism

  • التدريب في مجال فنون الطهي - Industry Internship

  • تعلُّم أساسيات فن الطهي المعاصرة - Culinary Contemporary Craft Based Leaming

  • إدارة الجودة والإشراف في فنون الطهي - Pastry and Bakery Advanced Craft Based Learning

  • أساسيات علم التغذية - Principle Science of Nutrition

  • التقييم الحسي ومقارنة النكهات - Sensory Evaluation and Flavor Pairing

ومن المهم أن تعلم عزيز القارئ أنَّ التخصص لا يشمل فقط تعلُّم الطهي، بل أكثر من ذلك؛ فيتعلَّم الطلبة المهارات والمعارف اللازمة التي تؤهلك لأنْ تكون طباخًا محترفًا، وابتكار أطباق جديدة مبتكرة، بالإضافة إلى التعرُّف على جميع أطعمة الثقافات المتعددة واحترامها وتقديرها.

كما تكون عملية دراسة هذه التخصصات متنوعة بين المرافق التعليمية الحديثة، والمختبرات التعليمية، والمطابخ العلمية.

نسبة الطلب على تخصص فنون الطهي ونسبة ركوده

مستقبل تخصص فنون الطهي

تُؤثِّر دراسة فنون الطهي على أنماط الحياة، والمجتمعات كونها تلعب دورًا كبيرًا في التأثير على مجالي السياحة والضيافة. فهي صلة ربط بين جوانب علمية، وأكاديمية، وفنية، وتجارية.

من المعروف أنَّ جميع المطاعم  والفنادق تبحث عن أصحاب هذا التخصص، وقد تتجنَّب تخصصات أخرى، فمن الجدير بالذكر أنَّ التخصصات التي يبحث عنها أرباب الأعمال لتوظيف خريجيها هي مطلوبة، ويكون العكس متمثلًا في التخصصات المُشبعة والراكدة.

فما المقصود بالتخصصات المطلوبة؟

يكون التخصص في حالة طلب عندما يكون سوق العمل في دولة ما بحاجة إليه، ويُسهِّل هذا الأمر توفير فرص عمل لخريجي هذا التخصص.

وماذا يُقصد بالتخصصات المشبعة والراكدة؟

بينما يُقصَد بالركود والإشباع عدم حاجة سوق العمل إلى خريجي هذا التخصص، وبالتالي، قد يكون من الصعب عليهم إيجاد وظيفة.

لكن نسبيًا وبشكل عام، يُوجَد طلب متزايد على خريجي قطاعات الفندقة والسياحة والضيافة، ولا تنسَ أنَّ اتقان المهارات اللازمة لهذا التخصص والتي ذُكرت في هذا المقال من أفضل الطرق لأنْ تُثبت نفسك في مجال فنون الطهي. وبالتالي؛ الحصول على وظيفة مرموقة.

يكون هذا التخصص مطلوبًا في مُختلف أرجاء العالم طالما يسعى الطلبة إلى كسر ثقافة العيب لأنَّ بعض الدول حول العالم وخاصةً العربية تعاني من نقص حاد في خريجي هذا التخصص. وإذا حصل ذلك في الأردن مثلًا وبدأ الطلبة بالالتحاق في التخصص؛ فمن المتوقع أنْ تتوفَّر تقريبًا 25,000 فرصة عمل خلال السنوات القليلة القادمة.

أما إذا كنت تنوي دراسة تخصص فنون الطهي والعمل بشهادتك في الدول الأوروبية، كُن مطمئنًا جدًا وذلك لأنَّ مكتب إحصاءات العمل في الولايات المتحدة يتنبَّا بمقدار زيادة الطلب على التخصص بنسبة 10% منذ لحظتنا هذه وحتى عام 2026.

تخصص فنون الطهي

إيجابيات وسلبيات تخصص فنون الطهي

من المهم التعرُّف على أهم إيجابيات وسلبيات دراسة تخصص فنون الطهي حتى تستطيع اتخاذ القرار فيما إذا كنت ترغب بدراسة تخصص فنون الطهي أم لا:

الإيجابيات:

  1. احتمالية السفر

  2. تعلُّم بعض اللغات الجديدة

  3. الحصول على رواتب مرتفعة

  4. التعبير عن النفس والأفكار بطريقة إبداعية وهي الطهي

  5. بيئة الدراسة والعمل ممتعة ومليئة بالمحفزات والتحديات

  6. من المتوقَّع أن تستمر نسبة الطلب على التخصص في الزيادة

  7. احترام الثقافات الأخرى واكتساب معرفة عن الأطباق الرئيسية للدول

  8. تكون ساعات العمل مرنة، حيث تستطيع العمل في النهار أو المساء أو في ساعات متأخرة من الليل

السلبيات:

  1. استقبال الانتقادات الكثيرة

  2. قد تكون ساعات العمل طويلة

  3. الإصابة بالتخمة وعدم الرغبة بالأكل من كثرة التذوق

  4. الوقوف على القدمين لساعات طويلة دون أخذ وقت استراحة

  5. عدم التحاق بعض الطلبة بالتخصص وذلك لتمسكهم بثقافة العيب 

  6. عدم استمتاع خريجي هذا التخصص بالعطل والأعياد وذلك لأنَّ تلك الفترة ينشغلون جدًا في أعمالهم

  7. اعتقاد بعض الناس أنَّ التخصص هو فقط للفاشلين أكاديميًا أو لمن لم يستطع اجتياز الثانوية العامة لكن لا صحة لهذا الأمر

  8. قد تكون ظروف العمل خطيرة نوعًا ما، مثل درجة الحرارة المرتفعة في المطبخ، واحتمالية وجود الانزلاقات على الأرض، واستخدام السكاكين الحادة والكبيرة

مجالات عمل تخصص فنون الطهي

من المواقع، والجهات، والمجالات التي قد يعمل بها خريجي هذا التخصص ما يلي:

  • التغذية

  • تصميم الغذاء

  • إدارة المطاعم

  • القطاع الصناعي

  • مؤسسات التعليم والتدريب

  • خدمات الغذاء والمشروبات

  • أقسام تطوير المنتجات وتسويق الغذاء

  • الفنادق والمنتجعات والنوادي والمقاهي والمزيد من تلك المرافق

ومن الأدوار الوظيفية التي يتسنَّى لخريج تخصص فنون الطهي قيادتها ما يلي:

  • مدير مطبخ

  • مدير مطعم

  • عالِم غذائي

  • طاهٍ تنفيذي

  • طاهي رئيسي

  • مدير سلامة الغذاء

  • طاهٍ تنفيذي مساعد

  • مدير الخدمات الغذائية

  • مشرف على سلامة الغذاء

  • مسؤول عن الغذاء والمشروبات

يُمكنك البحث عن فرص العمل، والمنح الدراسية المناسبة لك عبر موقعنا

أفضل الجامعات لدراسة تخصص فنون الطهي

أمثلة على أبرز الطهاة وأشهرهم

الشيف وائل زاهر، Chef Wael Zaher

الشيف وائل زاهر، Chef Wael Zaher

أثبت الشاب الأردني وائل زاهر جدارته في المجال حيث أضحى مرغوبًا للعمل في عددًا من الفنادق والمطاعم العالمية بالإضافة إلى أرقى المطاعم والمستشفيات. لم يتخلَّى وائل  عن طموحه أبدًا حيث أنَّه يدرس تخصص المحاسبة إلى جانب تخصص الفنون والإبداع الذي يُتقنه كموهبة ومهنة.



جوليا تشايلد، Julia Child

جوليا تشايلد، Julia Child

هي طاهية، ومؤلفة، وشخصية تلفزيونية أمريكية، عُرفت بسبب إدخالها للطعام الفرنسي إلى الشعب الأمريكي. وهي صاحبة مقولة جميلة تقول: "تعلَّم كيف تطهو، جرِّب وصفات جديدة، وتعلَّم من أخطائك، كن شجاعًا، وفوق كل هذا استمتع".



غوردن رامزي، Gordon Ramsay

غوردن رامزي، Gordon Ramsay

أحد الشخصيات الرائدة في مجال فنون الطهي، لديه مهارات في الطهي مختلفة ومتميّزة عن الآخرين، ولديه مطعم في بريطانيا، بالإضافة إلى البرامج التي يقدمها على شاشة التلفاز. 



جيمي أوليفر، Jamie Oliver

جيمي أوليفر، Jamie Oliver

تبلغ ثروة هذا الشيف الشهير ما يُقارب 400 مليون دولار، يشتهر لأسلوبه الخاص في الطهي، كما لديه العديد من الكتب التي تحتوي على الوصفات الجذابة، ويُعرف عنه أنَّه يُدير حوالي 15 مطعم لتدريب الشباب الفقراء حتى يُصبحون طهاة.


خاتمة المقال

لا تتردَّد بارتياد هذا التخصص الممتع وقُم بالتعرُّف على الطهاة الماهرين حتى تستفيد من خبراتهم. كما يُوسِّع تخصص فنون الطهي الآفاق المهنية لروَّاده.

فعند دراسة هذا التخصص، لن ينتهي بك المطاف بأنْ تكون طاهيًا محترفًا فقط، بل سوف تجد نفسك تقف أمام ثقافات مختلفة ومتعددة، ومعاملة الغذاء ورؤيته على أنَّه فن تقوم من خلاله بتقديم الطعام للناس بطريقة إبداعية.

نرجو أنْ يكون هذا المقال قد نال إعجابك وأجاب عن الأسئلة التي تدور في ذهنك حول تخصص فنون الطهي.

قائمة المراجع:  Ecpi, cooking-culinary-arts-schools, aljazeera, careertrend

هل أعجبك المقال؟ شاركه مع أصدقائك الآن!

تخصصات قد تهمك