إدارة الفنادق - Hotel Management
الصفحة الرئيسية/ دليل التخصصات

إدارة الفنادق - Hotel Management

شارك هذه المقالة مع أصدقائك

نبذة عن تخصص إدارة الفنادق

تكتسب الإدارة الفندقية أو تخصص الفندقة أهمية خاصة، وأثر كبير وواضح على القطاع السياحي، وسوق العمل المحلي والعالمي.

والآن، غَدَت الإدارة الفندقية من التخصصات المقبولة اجتماعيًا وذلك بعد أن كانت مُحاطة بثقافة العيب على وجه الخصوص في العالم العربي.

يختص تخصص "إدارة الفنادق"، والذي يُطلق عليه باللغة الإنجليزية "Hotel Management" أو "Hospitality Management"، بدراسة كل ما يتعلَّق بالفنادق، وإدارتها، والعمل بها.

إنَّ تخصص إدارة الفنادق أيضًا هو التخصص الذي يُعنى بدراسة كل ما يتعلَّق بالمؤسسات التي تتعامل مع الزوار والسيَّاح مثل شركات الطيران، والفنادق، والمنتجعات السياحية، والمطاعم الدولية، والمستشفيات، والسفن البحرية.

تكون الأهداف الرئيسية من دراسة تخصص الإدارة الفندقية رامية إلى دراسة واستكشاف قطاع الضيافة ومجالها، ويُمكن الحصول على الشهادة في هذا التخصص سواءً من الكلية أم الجامعة. 

إنَّ تخصص الفندقة ذات علاقة راسخة مع حقول عملية أخرى، مثل المحاسبة، وإدارة الأعمال، والتمويل، وتكنولوجيا المعلومات، والتسويق، وإدارة الموارد البشرية، والعلاقات العامة.

السمات الشخصية لروَّاد تخصص الإدارة الفندقية

يتركَّز المحتوى الدراسي لتخصص الإدارة الفندقية حول تعزيز المهارات التي تُؤهَّلهم تأهيلًا تامًا للانخراط في سوق العمل، فتتراوح هذه المهارات بين تقديم خدمات الضيافة للزبائن، وإعداد الطعام والمشروبات، والقيام بالعمليات الإدارية التي تضُم استقبال النزلاء، والوفود السياحية.

لكن، لا يستطيع أن يرتاد هذا التخصص من لآ يُراعي توافر السمات المناسبة، والمهارات اللازمة من أجل ارتياده، والمتمثّلة فيما يلي:

  • مهارات التواصل.

  • حُب السفر.

  • مهارات ريادية وقيادية.

  • الوعي.

  • المرونة في التعامل.

  • انفتاح الشخصية.

  • شخصية قيادية.

  • الود والترحاب بالآخرين.

  • حُب التعرف على أشخاص جدد ومقابلتهم.

  • معرفة كيفية التعامل مع الناس من خلفيات ثقافية مختلفة.

  • مهارات جيدة في اللغة الإنجليزية.

يُرجى الابتعاد عن الخجل والارتباك والتردد، فمن الممكن أن يكون ذلك عائقًا يقِف في وجه من يرغب دراسة تخصص الإدارة الفندقية.

ما علاقة الفندقة بالسياحة؟

يجب الإشارة إلى أنَّ الفندقة هي فرع من فروع كلية السياحة، وبهذا يُمكننا القول أنَّ معظم الجامعات تُدرِّس التخصص في كلية السياحة كونها ترتبط بشكل مباشر بها.

فدعونا نتعرَّف سويًا على السياحة:

يهدف تخصص السياحة إلى تدريس الطلاب والطالبات النظرية المتكاملة في المجالات الأساسية في السياحة، والإرشاد والتخطيط السياحي. وبالتالي، تدريسهم مهارات التواصل مع الناس، والسُيَّاح وتدريبهم بعد ذلك على فنون ومبادئ الإرشاد السياحي، وإدارة العلاقات السياحية، والبيئية، والتاريخية.

هناك أيضًا مواضيع في الدراسات العليا الخاصة بتخصص الفندقة وهي من درجات الدراسات العليا الدولية مثل ماجستير إدارة الفنادق والضيافة - Masters of Hospitality Management.

مواد تخصص الإدارة الفندقية

يتركَّز المنهج الدراسي لخطة التخصص نحو إعداد طلبة محترفين في خدمات إعداد الطعام، وخدمات الضيافة، وخدمة العملاء والتواصل معهم.

وتتوجّه المتطلبات الدراسية لهذا التخصص نحو ثلاثة نقاط رئيسية وهي خدمات الاستقبال والإدارة، وخدمات الإعداد والتقديم، وخدمات الغرف.

  1. خدمات الاستقبال والإدارة: يشمل هذا المنهج كل ما يتعلَّق بخدمات الاستقبال، والتواصل مع الزبائن، وتسجيل البيانات وإدخالها، والتواصل مع الزبائن، واستقبال النزلاء والسيَّاح والوفود.

  2. خدمات الإعداد والتقديم: يشمل هذا المنهج الأغذية والمشروبات، حيث يدرس الطلبة كل الأمور التي تتعلَّق بالسلع الغذائية، وإنتاج الطعام، وأساليب الطهي، ودراسة تقنيات الحفاظ على الأطعمة.

  3. خدمات الغرف: حيث تشمل مجمل الأمور المتعلقة بالغرف والشقق الفندقية مثل نظافتها، وترتيبها، والاعتناء بمرافقها.

بالطبع، تختلف المواد التي تُدرَّس في الجامعات والتخصصات من بلد إلى آخر، ومن جامعة لأخرى من ناحية مسمياتها ومناهجها العلمية عدا أنَّ الجامعات العربية جميعها تتماثل وتتشارك مع بعضها البعض في تدريس نفس المواد تقريبًا، وهي تشمل:

  •  أساسيات الإدارة الفندقية - Fundamentals of Hotel Management.

  • المبادئ العامة للإدارة الفندقية - General Principles of Hotel Management.

  •  المبادئ العامة لإدارة الموارد البشرية - Human Resource Management in Hospitality and Tourism.

  • خدمة العملاء والبروتوكول - Customer Service Protocols.

  • إنتاج الطعام والشراب - Food and Drinks Production.

  •  اللغات العالمية - Universal Languages.

  •  التواصل الجسدي مع الزبائن - Communication through Body Language with Customers.

  •  التسويق الفندقي - Hotel Marketing.

  • بيئة العمل في الفندقة والسياحة - Hospitality & Tourism Business Environment.

  • مشاريع الأعمال الإستراتيجية - Strategic Business Project.

  • التسويق الفندقي والسياحي - Marketing for Hospitality and Tourism.

  • أخلاقيات العمل في الفندقة - Law and Ethics in Hospitality.

  • التسويق الرقمي والعلاقات العامة في الفندقة والسياحة - Digital Marketing and Public Relations for Hospitality and Tourism.

  • العمليات اللوجستية في الفنادق - Hotel Logistics.

التدريب الميداني

يتدرَّب طلبة الفندقة على فترات تدريجية أثناء دراستهم، فهم يتعلّمون فنون الطهي وفقًا لمعايير ومقاييس عالمية، كما يتدربون على الطهي وفقَا لمعايير أشهر المطابخ العالمية مثل المطبخ الفرنسي، والمطبخ الإيطالي، والمطبخ الهندي، وغيرهم الكثير. وإليكم قائمة بالأمور الأساسية والجوهرية التي يتدرَّب عليها طلبة تخصص الإدارة الفندقية:

  • التعامل المباشر مع النزلاء.

  • تخطيط القوائم.

  • كيفية تقديم الطعام داخل الغرف.

  •  كيفية تجهيز غرفة الطعام.

عدد سنوات دراسة تخصص الإدارة الفندقية

قد يمتد  البرنامج الدراسي لتخصص إدارة الفنادق من سنتين إلى سنوات أربعة، لكن من الشائع أنَّ هذا التخصص يستغرق سنتين في معظم جامعات الدول العربية، ويقوم الطلبة خلال مرحلتهم الدراسية بالدراسة والتدريب، أي تتراوح مسيرتهم الدراسية بين ما هو نظري، وعملي.

بشكل عام، تعني مرحلة البكالوريوس مدة زمنية تستغرق من ثلاث إلى خمس سنوات دراسية ليس أكثر ولا أقل، لأن عدد الساعات التي يقتطعها طلبة تخصصات البكالوريوس يتفاوت بين 127 إلى 135 ساعة دراسية، باستثناء التخصصات الطبية والهندسية.

اقرأ المزيد: تخصص الطب.

اقرأ المزيد: تخصص الهندسة.

نسبة الطلب ونسبة الركود على تخصص الإدارة الفندقية

مستقبل تخصص الإدارة الفندقية

من المعروف أنَّ جميع الشركات تبحث عن أصحاب تخصصات معينة، وقد تتجنَّب تخصصات أخرى، فمن الجدير بالذكر أنَّ التخصصات التي يبحث عنها أرباب الأعمال لتوظيف خريجيها هي مطلوبة، ويكون العكس متمثلًا في التخصصات المُشبعة والراكدة.

فما المقصود بالتخصصات المطلوبة؟

يكون التخصص في حالة طلب عندما يكون سوق العمل في دولة ما بحاجة إليه، ويُسهِّل هذا الأمر توفير فرص عمل لخريجي هذا التخصص.

وماذا يُقصد بالتخصصات المشبعة والراكدة؟

بينما يُقصَد بالركود والإشباع عدم حاجة سوق العمل إلى خريجي هذا التخصص، وبالتالي، قد يكون من الصعب عليهم إيجاد وظيفة.

مع العلم أن التخصص ذاته من المُحتمل أن يكون راكدًا في منطقة ما، إلَّا أنَّه مُشبعًا في منطقة أخرى.

لا يشتد الطلب على تخصص الإدارة الفندقية في سوق العمل الخليجية، وتحديدًا أبو ظبي بحسب ما نشرته عن أكثر التخصصات التي تحتاجها لسوق عملها للسنوات العشر المقبلة حيث تضُم تلك التخصصات الهندسة بفروعها، والطب بفروعه، وهندسة الطاقة البديلة والطاقة المتجددة، والتسويق، إلى جانب التخصصات المصرفية.

يُعَد التخصص أيضًا راكدًا في المملكة الأردنية الهاشمية وذلك وفقًا لوزارة التعليم العالي وديوان الخدمة المدنية.

من الناحية الأخرى، يزداد الطلب على هذا التخصص وغيره من التخصصات في الدول الأوروبية وذلك لأنَّه يُؤثِّر بصورة كبيرة على المجالات الأكثر أهمية مثل السياحة، والاقتصاد.

كما ذكرنا سابقًا، يشتد الطلب على التخصص في الدول الأوروبية وتحديدًا في الولايات المتحدة، فهل تعلم أنَّ العالم بأسره يحتوي على 7 مليون مطعم، وتحتوي أمريكا وحدها على مليون مطعم، وهذا من شأنه أن يُوفَِّر فرص عمل لخريجي تخصص الإدارة الفندقية.

حسنات دراسة تخصص الإدارة الفندقية

  1. اكتساب مهارات عملية، وحياتية لا تقتصِر فقط على مجال الفندقة.

  2. العطل تكون مدفوعة.

  3. الحصول على رواتب مجزية.

  4. تتطلَّب طبيعة التخصص السفر.

سيئات دراسة تخصص الإدارة الفندقية

  1. اعتقاد بعض الأشخاص أنَّ التخصص مقيَّد بالتنظيف وخدمة الزبائن.

  2. عدم إلغاء ثقافة العيب عند بعض المجتمعات.

  3. يتطلب التخصص الكثير من الاجتهاد، والدراسة، والعمل بجد من أجل اكتساب بعض المهارات.

  4. كثرة السفر لمن لا يُحب السفر ويُفضِّل الاستقرار.

مجالات عمل تخصص الإدارة الفندقية

الميادين التي يعمل بها خريجي إدارة الفنادق:

  • شركات السياحة.

  • المطاعم المُفتخرة، والدولية، والعالمية.

  • الفنادق المحلية والعالمية.

  • الإرشاد السياحي.

  • التسويق.

  • شركات الطيران والحجوزات.

  • المنتجعات السياحية.

مع تواجد احتمالية كبيرة لأن يترفَّع ويُصبح خريج التخصص مديرًا للفندق أو النزل، أو المطعم، أيًا كان المكان الذي يعمل به. ومن المهام التي تقع على عاتق مُدراء الفنادق:

  • الاستقبال.

  • وضع الخطط المالية.

  • التسويق، والدعاية والإعلان.

  • استلام التغذية الراجعة، وسماع ما لدى الزبائن من شكاوى واقتراحات وتعليقات إيجابية كانت أم سلبية واستقبالها برحابة صدر.

  • الإشراف على الموظفين.

  • التحكَّم في الميزانية.

أفضل الجامعات التي تُدرِّس تخصص إدارة الفنادق

المنح السنوية المتوفرة في تخصص الإدارة الفندقية

أشهر الشخصيات ذات التأثير الإيجابي على قطاع الفندقة حول العالم

ألاستير ستوري، Alastair Storey

ألاستير ستوري، Alastair Storey

رجل أعمال سكوتلندي شهير.


تيم مارتين، Tim Martin

تيم مارتين، Tim Martin

رجل أعمال.



بيل تونر، Bill Toner

بيل تونر، Bill Toner

رجل أعمال، والرئيس التنفيذي لمجموعة CH&CO.


 غوردون رامزي، Gordon Ramsay

 غوردون رامزي، Gordon Ramsay

طاهي شهير وصاحب مطعم اسكتلندي.



هيستون بلومنثال، Heston Blumenthal
هيستون بلومنثال، Heston Blumenthal

هو شيف شهير على مستوى عالمي.


جيسون أثيرتون، Jason Atherton

جيسون أثيرتون، Jason Atherton

طاهي إنجليزي شهير، ويُقدِّم برنامج للطهي على التلفاز.


لوك جونسون، Luke Johnson

لوك جونسون، Luke Johnson

ريادي أعمال، ومن أشهرهم في مجال الطهي.



ريتشارد كيرينغ،  Richard Caring

ريتشارد كيرينغ،  Richard Caring


رجل أعمال، ومليونير، وصاحب مطعم The Ivy، وهو مطعم للمشاهير والشخصيات المهتمة في الفنون.


خاتمة المقال

ختامًا لمقالنا هذا، عندما يتخّذ الطالب قراره لارتياد مقاعد السياحة والفندقة، إنًّه في الحقيقة يُتيح أمامه الفرصة لخوض مجالات أخرى ذات صلة مثل الاقتصاد، والإدارة، والرياضة

نرجو أن تكون قد استفدت من المقال.

شاركنا رأيك حول تخصص الفندقة في قسم التعليقات في الأسفل، ولا تتردَّد في سؤالنا عن معلومات إضافية يُمكننا إضافتها في المقالات القادمة.

هل أعجبك المقال؟ شاركه مع أصدقائك من هنا.

قائمة المراجع: Murtahil, Arageek, Admhec, Jobplanet, Thecaterer, Educations, Swissalpinecenter ,Greatcollegedeals

تخصصات قد تهمك