كل ما تريد ان تعرفه عن اختبار بيرسون الاكاديمي للغة الانجليزية PTE

كتبت بواسطة
دلال قصري دلال قصري
كل ما تريد ان تعرفه عن اختبار بيرسون الاكاديمي للغة الانجليزية PTE

شارك هذه المقالة مع أصدقائك

في حال اتخذت القرار بالدراسة في الخارج، وبدأت بالتقديم لمختلف الجامعات العالمية سواء في الولايات المتحدة أو كندا أو غيرها من دول العالم التي تستقطب الطلاب الدوليين، فلا شكّ أنّك قد سمعت عن اختبار بيرسون في اللغة الإنجليزية. نظرًا لأن العديد من الجامعات في الخارج تعتبره أحد متطلبات القبول فيها.
لذا، سنتعرّف في مقال اليوم على هذا الامتحان ونجيب عن أهمّ الأسئلة الشائعة المتعلّقة به.

1- ما هو اختبار بيرسون الأكاديمي؟

اختبار بيرسون الأكاديمي المعروف اختصارًا بـ PTE Academic هو امتحان محوسب مدّته 3 ساعات، يستخدم لتقييم قدرات الفرد في اللغة الإنجليزية في المجال الأكاديمي. حيث يتمّ تقييم مهارات التواصل لدى المتقدم من خلال مجموعة من الأسئلة الأصيلة التي تتطرّق إلى مهارات القراءة، الكتابة، الاستماع والمحادثة. بالإضافة إلى ما سبق، يقدّم الاختبار تقييمًا عامًا للمتقدم فيما يتعلّق بالطلاقة الشفوية، القواعد، المعاني والمفردات، واللفظ والنطق.

2- متى تمّ إطلاق اختبار بيرسون؟

تمّ إطلاق اختبار بيرسون لأول مرة سنة 2009، بعد إجراء بحث شامل من طرف مجموعة من خبراء اللغة العالميين.

3- ما هي الدول التي تعترف باختبار بيرسون الأكاديمي؟

منذ إطلاق الاختبار سنة 2009، تزايد عدد الجامعات التي تعتمد هذا الاختبار كأحد شروط القبول فيها. بالإضافة إلى أنّ العديد من المؤسسات الحكومية وأرباب العمل يعتبرون اختبار PTE الأكاديمي كمصدر موثوق به لتقييم قدرات الفرد في اللغة الإنجليزية.

4- كيف يتمّ تقييم اختبار بيرسون؟

يتمّ تقييم اختبار بيرسون باستخدام تكنولوجيا تقييم محوسبة، تترواح ما بين 10-90 علامة لكلّ جزء من أجزاء الاختبار.

5- ما مدى دقّة نظام التصحيح في اختبار بيرسون؟

بما أنّ عملية تصحيح الامتحان تكون محوسبة، فإن أنظمة التصحيح تستخدم مجموعة من الخوارزميات المعقدة، بالإضافة إلى تدريب هذه الأنظمة وتطويرها باستخدام أمثلة بشرية للوصول إلى نظام تصحيح دقيق قدر الإمكان. حيث تمّ اختبار النظام بالاستعانة بما يزيد على 10 آلاف مرشّح من أكثر من 20 خلفية لغوية.
ولتوضيح مدى دقة نظام التقييم المحوسب، فقد تمّ تقييم حوالي 400 ألف إجابة في اختبار المحادثة من قبل البشر أيضًا، فكانت نسبة الاختلاف بين الإجابات المدققة من قبل النظام وتلك التي دققها البشر حوالي 0.96 فقط.

اقرأ أيضًا: كيف تفكر باللغة الانجليزية لتتعلم أن تتحدث بطلاقة

اقرأ أيضًا: افضل 10 قواميس ومعاجم اللغة الانجليزية

اقرأ أيضًا: ما هو اختبار SAT الامريكي وكيف استعد له

6- من يمكنه تقديم اختبار بيرسون الأكاديمي؟

يمكن لأي شخص كان أن يقدّم اختبار بيرسون الأكاديمي لتقييم مهاراته في اللغة الإنجليزية، حيث لا يوجد هناك أيّ شروط تتعلّق بالجنس أو الجنسية أو العرق أو الديانة أو الإعاقة. ولكن يجب على المتقدّمين أن يبلغوا من العمر 16 سنة على الأقل ليتمكنوا من تقديم الامتحان.

7- كم مرّة يمكن للشخص أن يقدّم اختبار بيرسون؟

ليس هناك عدد أعلى مسموح به لتقديم اختبار PTE الأكاديمي، إذ يمكن للفرد تقديمه عدّة مرّات حتى يحصل على النتيجة التي ترضيه. ولكن ليس قبل أن يحصل على علامته من الامتحان السابق.

8- ما هي رسوم التسجيل لاختبار PTE؟

تختلف رسوم الاختبار باختلاف البلد الذي يتمّ التقديم فيه، حيث يمكنك معرفة المركز المعتمد للتقديم وتكاليف الامتحان من خلال هذا الرابط. اختر بلدك وسيظهر لك اسم المركز المعتمد بالإضافة إلى الرسوم المطلوبة.

9- ما هي أقسام الاختبار وما مدّة كلّ قسم؟

ينقسم اختبار بيرسون إلى ثلاثة أقسام رئيسية كالتالي:

- التحدّث والكتابة: تتراوح مدّة هذا الجزء بين 77 إلى 93 دقيقة وتشتمل على ما يلي:

  • تقديم النفس.
  • القراءة بصوت مرتفع.
  • إعادة قراءة الجملة.
  • الإجابة عن سؤال قصير.
  • إعادة صياغة فقرة شفويًا.
  • وصف صورة.
  • تلخيص نصّ مكتوب.
  •  تعبير كتابي.

- القراءة والاستيعاب: وتتراوح مدّة هذا الاختبار بين 32 إلى 41 دقيقة حيث تتضمّن ما يلي:

  • أسئلة الاختيار المتعدد.
  • إعادة ترتيب الفقرات.
  • أسئلة ملء الفراغ.

- الاستماع: تتراوح مدّة هذا الجزء من الاختبار ما بين 45 إلى 57 دقيقة وتتضمن الآتي:

  • تلخيص نصّ مسموع كتابيًا.
  • أسئلة الاختيار المتعدد.
  • أسئلة ملء الفراغ.
  • اختيار التلخيص الصحيح لنصّ مسموع.
  • الإملاء.

10- ما هو الفرق بين اختبار بيرسون واختبارات التوفل أو الآيلتس؟

على الرغم من أنّ هذه الاختبارات الثلاثة مختصّة باللغة الإنجليزية، إلاّ أنّ هنالك بعض الفروقات المهمّة بينها، والتي نلخّصها فيما يلي:

  • يستهدف اختبار الآيلتس IELTS على وجه الخصوص اللغة الإنجليزية البريطانية وغالبًا ما يكون إجباريًا عند التقديم للجامعات في المملكة المتحدة، في حين أنّ كلّا من اختبارات التوفل وبيرسون تستهدف الجامعات في الولايات المتحدة الأمريكية وباقي دول العالم.
  • عند تقديم اختبار الاستماع أو المحادثة في اختبار الآيلتس يتمّ ذلك من خلال التفاعل مع شخص متكفل باختبارك وتقييم أدائك أمّا عند تقديم اختبار التوفل أو بيرسون، فأنت في الغالب تتحدث عبر الميكروفون.
  • يتمّ تصحيح كلّ من اختباري التوفل والآيلتس من قبل مصححين بشر، في حين يتمّ تقييم اختبار بيرسون الأكاديمي آليًا من خلال نظام تصحيح خاص.

بناءً على الفروقات السابقة ومن خلال التعرّف الإجابة عن أهم الأسئلة الشائعة المتعلّقة بكلّ واحد من اختبارات الكفاءة في اللغة الإنجليزية، يمكنك اختيار تقديم الامتحان المناسب. مع ضرورة الأخذ بعين الاعتبار الجامعة التي تريد الالتحاق بها أو البلد الذي تسعى للدراسة فيه. أمّا في حال رغبت في تقييم قدراتك في اللغة الإنجليزية وحسب أو الحصول على شهادة تثري بها سيرتك الذاتية، فيمكنك في هذه الحالة تقديم أيّ من هذه الاختبارات الثلاثة.

اقرأ أيضًا: ما هو اختبار كفاءة اللغة التركية TYS وكيف استعد له؟

اقرأ أيضًا: كل ما تريد ان تعرفه عن اختبار كفاءة اللغة الاسبانية DELE

اقرأ أيضًا: ما هو اختبار التوفل والايلتس

المراجع:

https://www.mbacrystalball.com/blog/2016/09/09/toefl-vs-ielts-vs-pte/

https://pearsonpte.com/the-test/format/

هل أعحبك هذا المقال؟ شاركه مع أصدقائك الآن

أنت غير مسجل في فرصة

للإستفادة من كل مميزات فرصة عليك التسجيل أو الدخول إلى الموقع. معلومات التقدم للفرصة غير متاحة إلا للأعضاء.

سجل الآن تسجيل الدخول              
   

مقالات قد تعجبك