كيف استعد للدراسة في الخارج | 5 أمور يجب تجهيزها قبل السفر !

كيف استعد للدراسة في الخارج | 5 أمور يجب تجهيزها قبل السفر !

شارك هذه المقالة مع أصدقائك

أن تدرس في الخارج يعني بأنك ستخضع للدراسة تحت عادات وقوانين الدراسة في دولة أجنبية مثل الولايات المتحدة، أو المملكة المتحدة أو ألمانيا أو كندا أو أسترالبا وغيرها، وبما أنه لا توجد أية مشاكل أو مخاطر قد تواجهها أثناء الدراسة بالخارج،  فيجب عليك أن تكون مستعداً دائماً للحصول على الفرص التي توفرها الجامعات في الدول الأجنبية للدراسة فيها، حيث أن أفضل الطرق للحصول على تجربة تعلّم رائعة، هي الدراسة في جامعات أجنبية مرموقة، والتعرف على قوانين الدراسة فيها.

والآن، بعد أن قدمت إلى برنامجاً رائعاً للدراسة في الخارج وتم قبولك فيه، ما الذي يجب عليه فعله لبدء رحلة سفرك بأقل خسائر قد تتعرض لها أثناء التجهيز لها؟ كل ما عليك فعله هو أن تسأل نفسك بعض الأسئلة مثل: ما هي الأوراق الثبوتية والأغراض التي سأحتاج إليها أثناء رحلتي؟ هل سأحتاج إلى تأمين سفر أم تأمين صحي فقط؟ كيف يجب علي أن أتعامل مع المبلغ المالي الذي أحمله والأجهزة الإلكترونية؟ وغير ذلك من الأسئلة التي ستجد الإجابة عليها من خلال النصائح التي ستساعدك في الاستعداد جيداً لرحلتك الدراسية إلى الخارج.

أولاً: قدم طلب الحصول على جواز السفر والتأشيرة

طلب الحصول على جواز سفر

جواز السفر هو الوسيلة التي ستمكنك من الدخول إلى جميع الدول أو الخروج منها، فأول خطوة يجب عليك فعلها بعد أن يتم قبولك للدراسة في الدولة التي ترغب بها، هي أن تحصل على جواز السفر إذا لم يكن لديك واحداً مسبقاً، وفي بعض الدول يكون الحصول على تأشيرة للدراسة شرطاً أساسياً لدخولك إليها، ويجب عليك أن تقوم بذلك في أقرب وقت ممكن بعد القبول، أي قبل ازدحام طلبات التقديم على التأشيرة للدراسة أو تأشيرات الزياة إلى نفس وجهتك، والتي من الطبيعي أن تزيد في عطلة الربيع والعطلة الصيفية. ويجب على الراغبين بالدراسة في الخارج بشكل عام،  أن يتفقدوا متطلبات الدخول إلى الدولة التي يرغبون بالدراسة فيها من خلال السفارة التابعة لها سواء بزيارتها، أو من خلال موقعها الإلكتروني.

ثانياً: قم بزيارة طبيبك الخاص

قبل أن تذهب لوجهتك الدراسية في الخارج، يجب عليك أن تزور طبيبك الخاص للتأكد من أنك بصحة جيدة، كما يجب أن تحمل نسخة من سجلاتك الطبية في حالة تعرضك لأي أمر صحي طارئ في الخارج. علاوة على ذلك، يجب عليك أن تعرف جميع متطلبات الوقاية من الأمراض في البلد المُضيف، وأن تحصن نفسك من خلال أخذ اللقاحات المضادة للإصابة بالأمراض قبل المغادرة. ولمعرفة العديد من المعلومات حول الأمراض وكيفية الوقاية منها في الدول الأجنبية، يجب عليك التواصل مع مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC).

اقرأ أيضًا: ما هي اهم المنح الدراسية في المانيا

اقرأ أيضًا: الدراسة في بريطانيا: افعل وتجنب التالي

اقرأ أيضًا: الدراسة في المانيا: افعل ولا تفعل عند السفر الى المانيا 

ثالثاً: احصل على تأمين السفر والتأمين الصحي

تأمين صحي | تأمين السفر

تأمين السفر هو التأمين الذي يغطي النفقات الطبية أو النفقات الخاصة في حال تم إلغاء رحلتك أو فقدت أمتعتك، أو تعرضك لأية حوادث أثناء السفر، حيث أنه من المهم أن يكون لديك بوليصة موثوقة للتأمين على الصحة وأي حوادث قد تتعرض لها أثناء دراستك في الخارج. يمكنك الحصول على تأمين السفر من خلال شركات تأمين معروفة مثل World Nomads. أما إذا كنت ترغب فقط في الحصول على تأمين صحي أثناء فترة تواجدك في بلد الدراسة فقط، فإن مجلس التبادل التعليمي الدولي (CIEE) يقدم تأمينًا غير مكلف للطلاب والمعلمين والشباب الذين تقل أعمارهم عن 25 عامًا في الولايات المتحدة. وتشمل الخيارات الأخرى Student Travel Guard و HTH Worldwide.

رابعاً: تعرّف على المعلومات الأساسية الخاصة بوجهتك

أحد الأمور التي من شأنها أن تجعل الاندماج بالمجتمع عندما تصل إلى بلد الدراسة سهلاً، هو التعرف على ثقافة هذا البلد وشعبه، والتطورات الحديثة الخاصة به، والتاريخ والجغرافيا والاقتصاد والحكومة والوضع السياسي الحالي فيه، ويجب عليك أيضًا معرفة أحوال الطقس والعملة وأسعار الصرف. كما أن تعلُّم بعض المجاملات الأساسية والعبارات المفيدة في اللغة التي يتحدثون بها، سيساعدك على تكوين علاقات مع الأشخاص في حال احتجت إلى أي مساعدة، حيث أن موظفي البرنامج لن يكونوا متاحين لمساعدتك على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، كما يجب أن تكون لديك خلفية عن طريقة لبسهم، والمأكولات المحلية والسلوكيات المقبولة لديهم.

خامساً: احزم أمتعتك بذكاء

تجهيز أمتعة السفر

ضع في أمتعتك الأغراض الضرورية التي ستحتاجها أثناء رحلتك وفي الأيام الأولى من وصولك إلى وجهتك فقط، حيث أنه بإمكانك شراء الأغراض التي قد تحتاجها بعد ذلك من البلد التي ستقصدها. فإذا كنت تحمل أجهزة إلكترونية، أحضر الشاحن والمحولات، وإذا كانت رحلتك إلى هذه البلدة في فصل الشتاء، فلا تنسى أن تأخذ مظلة صغيرة قابلة للطي ومعطف يقيك من البرد، ولا تنسى إحضار بعض الصور التذكارية للمنزل والأهل والأصدقاء، تساعدك عند شعورك بالحنين إليهم. خذ معك أيضاً مجموعة من النسخ من جميع الوصفات الطبية والوثائق الهامة، وتأكد من ترك قائمة بمعلومات الاتصال المهمة مع أهلك أو أحد الأقارب والأصدقاء في وطنك، مثل رقم قنصلية أو سفارة البلد التي أنت ذاهب إليها بعد تسجيلك فيها عبر الانترنت قبل السفر، وهو أمر موصى به بشدة. 

بعد التجهيز الكامل لرحلتك والاستعداد إليها، لا يزال هناك أمراً واحداً يجب عليك القيام به، وهو أن تستعد عقلياً ونفسياً لتقبل الاختلافات التي ستجدها في بلد الدراسة وتعلُّمها، ولا تحكم على طريقة المعيشة أو الثقافة وغيرها سواء من منظور سلبي أو إيجابي منذ البداية، فقط كن صبوراً وتعلم أن تتوقع الأفضل دائماً.

لا تنسى الاشتراك بموقع فرصة للتعرف على المزيد من فرص السفر والمنح الدراسية والتبادل الثقافي وغيرها في مجالات عديدة، ودول عربية وأجنبية مختلفة.

اقرأ أيضًا: افضل 10 جامعات في المانيا

اقرأ أيضًا: افضل 10 جامعات في بريطانيا

اقرأ أيضًا: افضل 10 جامعات في كندا

اقرأ أيضًا: افضل 10 جامعات في الولايات المتحدة

المراجع

https://www.daytranslations.com/blog/2015/06/how-to-get-yourself-ready-to-study-abroad-6416/

هل أعحبك هذا المقال؟ شاركه مع أصدقائك الآن

أنت غير مسجل في فرصة

للإستفادة من كل مميزات فرصة عليك التسجيل أو الدخول إلى الموقع. معلومات التقدم للفرصة غير متاحة إلا للأعضاء.

سجل الآن تسجيل الدخول              
   

مقالات قد تعجبك