كيف تقدم على فرص التطوع في الخارج ومحليا؟

تاريخ النشر: Oct 2020
How to Apply for Volunteer Opportunities Locally and Internationally?

شارك هذه المقالة مع أصدقائك

يسعى الكثير من الشباب في يومنا هذا للالتحاق بفرص التطوّع المختلفة خلال مرحلة الدراسة الثانوية أو الجامعية، أملاً في تطوير قدراتهم وتعزيزها، وإضافة بعض الخبرات المميزة إلى سيرتهم الذاتيه ممّا قد يُسهم في حصولهم على منحة دراسية أو وظيفة تروي شغفهم مستقبلاً.

ومع ذلك، يواجه الكثير منهم صعوبة في العثور على فرص التطوّع المناسبة، في حين يجهل بعضهم خطوات التقديم وإجراءاته الصحيحة التي تضمن لهم الحصول على الفرصة التي يريدونها.

اختبار تحليل الشخصية والتخصص الجامعي

إن كنت من محبّي التطوّع وتسعى دومًا لخدمة الآخرين وتقديم يد العون لهم، فقد أتيت إلى المكان الصحيح. لأننا وفي مقال اليوم سنقدّم لك الدليل الشامل لكيفية التقديم على فرص التطوّع المختلفة محليًا أو في الخارج.

وفي حال كنت مهتمًّا على وجه الخصوص بالتطوع مع المنظّمات الدولية الكبرى، فلا تتردّد في إلقاء نظرة على مقالنا بعنوان: كيفية التطوع والعمل مع الامم المتحدة.

أهمية التطوع

اهمية التطوع

تكمن أهميّة التطوّع في أنه يسهم في تقديم العون للمؤسسات غير الربحية وباقي القضايا المجتمعية التي تهدف إلى تحسين المجتمع. حيث أنّ الكثير من الجمعيات الخيرية والمؤسسات المجتمعية الأخرى تعتمد اعتمادًا كاملاً على المتطوّعين لتحقيق أهدافها والحفاظ على إنتاجيتها.

  1. فضلاً عن كلّ ما سبق، يُسهم التطوّع أيضًا في:
  2. توفير المبالغ المالية التي قد تحتاجها المنظّمات غير الربحية لدفع رواتب الموظفين الرسميين.
  3. تلبية احتياجات المجتمعات المحلية المختلفة لكي تتطوّر.
  4. دعم العائلات والأفراد من المجتمع غير القادرين على إعالة أنفسهم.
  5. تحسين الأنظمة التعليمية.
  6. تقديم منافع شخصية للمتطوّعين أنفسهم تتمثّل في تحسين صحّتهم وتقليل مستويات التوتر والقلق لديهم.
  7. مساعدة المتطوّعين على بناء مهاراتهم الشخصية وخبراتهم التي تضمن لهم المزيد من النجاح والتطور في حياتهم الأكاديمية والمهنية.

تعرّف على فرص السفر الى الخارج المتاحة على موقع فرصة

أين يمكنني أن أتطوع؟

حين التفكير في التطوّع محليًا أو في الخارج، لابدّ لك بداية من العثور على فرص تطوّع تناسب اهتماماتك وجدولِك الزمني الخاص. وهنالك في الواقع العديد من الأماكن التي يمكنك أن تتطوّع فيها، حيث قد تشمل أيًّا ممّا يلي:

1- ملاجئ المشردين

يمكنك العثور في هذه الملاجئ على العديد من فرص التطوع التي قد تتضمّن إعداد الطعام وتقديمه للمشرّدين والمتسوّلين في المنطقة والاعتناء بهم ومساعدتهم.

2- ملاجئ الحيوانات

ملاجئ الحيوانات

إن كنت من محبّي الحيوانات فلا شكّ أنّك ستعثر على العديد من فرص التطوّع في ملاجئ الحيوانات المشرّدة. حيث أنّ مثل هذه الجمعيات تعتمد في الغالب اعتمادًا كاملاً على المتطوّعين.

قد يتضمّن التطوّع في مثل هذه الأماكن النشاطات التالية:

  • إطعام الحيوانات.
  • تنظيف الحيوانات ومعالجتها في حال كانت مريضة.
  • القيام ببعض الأعمال الإدارية.
  • أخذ بعض الحيوانات مثل الكلاب في جولات أو نزهات للتمشي.

3- منظمات إعادة ترميم المنازل

تقوم بعض المنظّمات غير الربحية ببناء منازل للمشرّدين أو ترميم المنازل القديمة التي يسكنها الفقراء بأسعار زهيدة أو دون مقابل في كثير من الأحيان. يمكنك العثور في مثل هذه المنظّمات على العديد من فرص التطوّع التي قد تتضمّن القيام بأعمال البناء أو بعض أعمال التنظيف.

4- ديار العجزة أو دور الأيتام

تتمثّل مهامّ المتطوعين في مثل هذه الأماكن في القيام ببعض النشاطات الترفيهية لتسليةِ النزلاء من كبار السنّ أو الأطفال. يمكنك أن تتطوّع لإعطاء حصص في الرسم أو الموسيقى، أو قراءة القصص أو لمرافقة الأيتام وكبار السنّ.

5- المكتبات

تبحث الكثير من المكتبات عن متطوّعين يساعدون في تأدية مختلف الأعمال الروتينية فيها، مثل ترتيب الكتب، أو المشاركة في فعاليات القراءة الأسبوعية أو مساعدة زوّار المكتبة خلال النهار.

اقرأ أيضًا: كيف أحصل على فرصة تدريب عملي؟

كيف تقدم على فرص التطوع المحلية؟

يعدّ التطوّع المحلي طريقة رائعة لتنخرطَ في مجتمعك إيجابيًا وتسهم في إحداث تغيير ملموس فيه. وممّا لا شكّ فيه أنّ خبرة التطوّع ستكون إضافة مميزة إلى سيرتك الذاتية. لكن قد تجد نفسك الآن حائرًا ضائعًا. تتساءل: كيف أقدّم على فرص التطوّع المحلية في بلدي.

إليك فيما يلي 13 خطوة للقيام بذلك:

1- حدد القضية أو المجال الذي تهتم بالتطوع فيه

تعبئة طلب التقديم

من المهمّ للغاية حينما تتطوّع أن تختار مجالاً تهتمّ به وتملك شغفًا كبيرًا تجاهه، وإلاّ فلن تستمتع بهذه الفرصة كما يجب.

تذكّر أنت تتطوّع وتمنح من جهدك ووقتك بلا مقابل، لن يكون لديك أيّ حافز مادّي قد يدفعك للاستمرار كما هو الحال مع الوظيفة أو التدريب العملي. لذا لابدّ أن تمتلك الرغبة والشغف الكافيين للقيام بهذا الأمر.

خذ وقتك إذن للتفكير في القضايا المجتمعية التي تهمّك حقًا. إن كنت شغوفًا بحقوق ذوي الإعاقة على سبيل المثال، قد تستمتع بالتطوّع في مركز للاحتياجات الخاصّة.  وإن كنت من المدافعين عن حقوق الحيوانات، فلا شكّ أنّ التطوّع في ملجأ للحيوانات سيكون تجربة رائعة لك.

اقرأ أيضًا: 5 خطوات للعثور على مشروع يروي شغفك ويحقق لك الربح

كلّما كنت محدّدًا تجاه شغفك واهتماماتك، زادت نسبة عثورك على فرص تطوّع مناسبة لك.

2- حدد المهارات والمعارف التي يمكنك تقديمها

تتطلّب الكثير من فرص التطوّع أن يمتلك المتقدّمون إليها مجموعة من المهارات المحدّدة. فالتطوّع في ملجأ للحيوانات مثلاً يحتاج بلا شكّ إلى أن يكون المتقدّم ذا مهارات في التعامل مع الحيوانات. وقس على ذلك بقية مجالات التطوّع المختلفة.

قيّم إذن مهاراتك الحالية، وابحث فيما إذا كان هنالك أيّ أدوار أو شواغر محدّدة يمكنك التقديم عليها. ولا تقلق، فالكثير من المنظّمات الربحية تقدّم فرص تطوّع للمبتدئين، وتدرّب

المتطوّعين على أساسيات العمل، خاصّة إن كانت الفرصة ستستمرّ لوقت طويل.

3- جهز سيرة ذاتية خاصة

سيرة ذاتية

كما ترى فالسيرة الذاتية هي بطاقة المرور والوصول لمختلف الفرص أيًّا كانت. لذا احرص على إعداد سيرة ذاتية مناسبة.

إليك نصيحة مهمّة في هذا الشأن:

عندما تجهّز السيرة الذاتية الخاصّة بالتطوّع، احرص على ذكر خبراتك التطوعية السابقة، واذكر اهتماماتك وهواياتك، لأنّها ستكون معلومات قيّمة قد تساعدك في الحصول على فرصتك في الكثير من الأحيان.

اطلع على مختلف نماذج السيرة الذاتية الجاهزة من خلال مقالنا على تعلّم.

اقرأ المزيد: كل ما عليك معرفته عند كتابة السيرة الذاتية

4- حدد الفترات الزمنية التي يمكنك التطوع خلالها

قبل أن تبدأ التقديم لفرص التطوّع المختلفة، حدّد عدد الساعات والأيام خلال الأسبوع أو الشهر التي يمكنك التفرّغ فيها للتطوّع.

على سبيل المثال، إن كنت تعمل بدوام كامل، فقد ترغب في التطوّع خلال عطلة نهاية الأسبوع فقط. وفي حال كنت طالبًا، فلعلّك ستتطوّع خلال العطلة الصيفية، وهكذا.

كن واقعيًا تجاه مدى قدرتك على تخصيص الوقت للتطوّع، فذلك سيحميك من الالتزام بساعات تطوّع تفوق قدرتك.

5- ابدأ البحث عن فرص التطوع المناسبة

بعد أن تعرّفت على اهتماماتك، ومهاراتك، وحدّدت مدى تفرّغك للتطوّع، حان الوقت لتبدأ بالبحث عن فرص التطوّع المناسبة لك في مجتمعك المحلي:

  • اسأل زملاءك وأفراد عائلتك إن كانوا يملكون معلومات عن أيّ شواغر للتطوّع حولهم تناسب اهتماماتك.
  • قم بزيارة المنظمّات غير الربحية والجمعيات الخيرية في منطقتك، واستفسر إن كان لديهم فرص للتطوّع.
  • لا تتردّد في سؤال إدارة شؤون الطلبة في جامعتك، أو معلّمك في المدرسة عن أيّ فرص حالية أو مستقبلية.

6- استعن بمواقع الإنترنت المتخصصة

إحدى الطرق الأخرى الرائعة للبحث عن فرص تطوّع تتمثّل في تصفّح المواقع المتخصصة.

يمكنك على سبيل المثال التسجيل في موقع فرصة.كوم واستعراض أحدث فرص التطوّع المنشورة في بلدك. ثمّ التقديم على ما يناسبك منها.

كما تستطيع أيضًا اللجوء إلى مختلف المواقع الرسمية للتطوّع، والتي تحدّد فيها مهاراتك والمجال الذي ترغب في التطوّع فيه، ليعرض لك الموقع جميع الفرص المتاحة القريبة منك. ومن أشهر هذه المواقع نجد موقع الأمم المتحدة للتطوّع أو الـ UN Volunteer الذي يقدّم العديد من فرص التطوّع المحلية وفي الخارج.

7- جهز جميع المعلومات والتفاصيل المتعلقة بفرصة التطوع

قبل التقديم لفرصة تطوّع معيّنة، احرص بداية على التعرّف على جميع التفاصيل المتعلّقة بهذا الشاغر. اطّلع على المهام التي سيتمّ توكيلك بها، مدى الالتزام والتفرّغ الذي ستحتاج إليه، وأيّ معلومات أخرى مفيدة.

كلّما جمعت معلومات أكثر، كان استعدادك لشغل المنصب أفضل، وبالتالي أداؤك فيه أحسن.

8- حان وقت التقديم!

تتطلّب منك الكثير من فرص التطوّع تعبئة طلب تقديم خاصّ. وعلى الرغم من أنّ طلبات التقديم هذه قد تكون في الغالب أبسط وأسهل من طلبات التقديم للمنح الدراسية والوظائف، إلاّ أنّه عليك في جميع الأحوال التعامل معها بمهنية:

  • تأكّد من استخدام لغة سليمة خالية من الأخطاء.
  • قم بإرفاق رسائل توصية من أشخاص مرجعيّين موثوقين (في حال طُلب منك ذلك).
  • خصّص وقتًا كافيًا لملأ طلب التقديم قبل الموعد النهائي لتسليم الطلبات.

9- تابع طلبك قبل إرساله

follow up

بعد إرسال طلب التقديم، احرص على متابعته بعد مرور يومين أو ثلاثة من تاريخ إرسال الطلب.

الكثير من المؤسسات غير الربحية قد تكون منشغلة للغاية، وذات موارد محدودة لا تُتيح لها الردّ على استفسارات المتقدمّين على الدوام. ممّا يعني أنّ عملية معالجة طلبك ستأخذ وقتًا أطول بطبيعة الحال.

لكن، حينما تقوم بإرسال بريد إلكتروني لمتابعة طلبك، والاستفسار عنه، ستُظهر بذلك اهتمامك بفرصة التطوّع هذه. وتتأكّد أيضًا من أنّ طلبك قد أُرسل وتمّ استلامه.

10- أكمل التدريبات والدورات المطلوبة منك

هنيئًا لك! لقد حصلت على فرصة التطوّع التي قدمّت إليها… لكن، هناك مشكلة صغيرة، يجب عليك إتمام دورة تدريبية معيّنة أو حضور ورشة تحضيرية قبل استلام منصبك.

غالبًا ما تكون هذه الدورات بسيطة قصيرة الأمد. لكن بعض المؤسسات التطوعية الكبرى قد تشترط منك الحصول على شهادة إكمال للدورة أو الورشة.

احرص على حضور هذه الدورات بانتظام، وإتمامها على أكمل وجه. سواءً كانت منظّمة من قبل المؤسسة المانحة للفرصة، أو من مؤسسات أخرى شريكة.

اقرأ أيضًا: ما هي الدورات التدريبية التي يجب أن يلتحق بها الموظفين وحديثي التخرج

11- التزم لفترة محدودة في البداية

عندما تبدأ بالتطوّع، خصّص في البداية جدولاً زمنيًا قصيرًا لذلك. كأن تتطوّع لمدّة شهر أو شهرين كحدّ أقصى.

اعتبر الأمر كفترة تجربة. وتأكّد من أنّك تستمتع بهذا الأمر وتجده متوافقًا مع اهتماماتك وتطلّعاتك. بل الأهمّ من ذلك، تأكّد من أنك مرتاح للتطوّع في هذه المنظّمة بالذات قبل أن تلتزم على المدى الطويل.

بمجرّد أن تضمن قدرتك على الاستمرار على هذا المنوال لفترة أطول، يمكنك حينها تمديد خطّتك والتزامك بالتطوّع لأشهر إضافية.

12- كن مهنيا

تعامل مع نشاطك التطوّعي تمامًا كما تتعامل مع وظيفة مدفوعة الأجر:

  • احترم مواعيد الدوام.
  • التزم بتسليم المهام في الوقت المناسب دون تأخير.
  • كن مهنيًا ورسميًا في التعامل مع زملائك والمسؤولين عنك.

تعتمد العديد من المنظّمات غير الربحية على المتطوّعين في إنجاز الكثير من مهامّها الأساسية، لذا فإنّ الالتزام والمهنية ستعكس مدى جديّتك، وتعطي عنك انطباعًا إيجابيًا قد يضمن لك وظيفة أحلامك مستقبلاً.

اقرأ أيضًا: مهارات العمل الجاد: ما هي وكيف أكتسبها

13- احرص على تقييم تجربتك في التطوع باستمرار

اجلس مع نفسك كلّ بضعة أشهر وقيّم تجربتك في التطوّع حتى اللحظة، حتى تتأكّد من أنّك لا تزال تستمتع بما تقوم به.

تذكّر الشغف والحماس هما مفتاح النجاح في التطوّع، فإن شعرت بأنّ حماسك قد تراجع، يمكنك حينها البحث عن فرص تطوّع في مكان آخر أو التحدّث مع المسؤول عنك في المؤسسة لرؤية ما إذا كان هناك أيّ فرص أخرى في مجال مختلف.

يمكنك أيضًا وبكل بساطة أن تأخذ استراحة من الأنشطة التطوّعية لبعض الوقت، ثمّ العودة من جديد بعد عدّة أشهر.

كيف تقدم على فرص التطوع في الخارج

التطوع في الخارج

برغم كلّ منافع ومميزات التطوّع المحلّي، تبقى تجربة التطوّع في الخارج أروع وأفضل بلا شكّ. حيث أنّ السفر إلى بلد جديد، والانغماس في ثقافة جديدة مختلفة كليًّا عنك، والعمل الجاد لخدمة الآخرين سيغير حياتك إلى الأبد.

لكن التطوّع في الخارج يبقى بلا شكّ مهمّة عظيمة، تحتاج منك لقضاء الكثير من الوقت والجهد في الإعداد والتجهيز له.

فكيف يمكنك الحصول على فرصة كهذه؟

حسنًا، ربما تعلم أنّه ولكي تتمكّن من الحصول على فرص تطوّع في الخارج، فأنت تحتاج إلى التقديم لمنظّمات عالمية متخصصة في توفير هذه الفرص مثل AIESEC أو منظمة الأمم المتحدة أو غيرها.

تعمل هذه المنظّمات مع شركاء محليّين في مختلف أنحاء العالم، وتسهم معهم في تقديم المساعدة والعون لفئات المجتمع الأقلّ حظًا من محتاجين وفقراء، ضحايا الحروب والكوارث، أو الجماعات المتخصصة في الدفاع عن قضايا معيّنة كالقضايا البيئية مثلاً.

فيما يلي مجموعة من أكثر الأسئلة شيوعًا التي يطرحها الراغبون في السفر إلى الخارج للتطوّع وإجاباتها الوافية التي ستضعك على بداية الطريق الصحيح في هذا المجال.

تعرّف على فرص السفر الى الخارج المتاحة على موقع فرصة

1- متى يجب التقديم لفرص التطوع في الخارج؟

تعتمد المدّة التي تحتاجها للتقديم لفرص التطوّع في الخارج على عاملين أساسيين:

  • مهارات المتقدّم وقدراته

حيث أن المتقدّم صاحب الخبرة في السفر إلى الخارج قد يحتاج لشهرين فقط حتى يجهّز جميع أوراقه الضرورية اللازمة، في الوقت الذي قد يستغرق فيه شخصٌ مبتدئ لوقت أطول.

  • المؤسسة التي تقدّم لها، والبرنامج التطوّعي الذي ترغب في الالتحاق به

بعض البرامج التطوعية قد تتضمّن عددًا محدودًا من الشواغر، وبعضها الآخر قد يكون مشهورًا للغاية ممّا يجعل شواغر التطوع فيها تمتلأ سريعًا قبل أشهر عديدة من الموعد النهائي لتسليم الطلبات.

في حال وقع اختيارك على أيّ من هذه البرامج، حاول التقديم خلال فترة قصيرة، ويُفضّل بشكل عام أن تقدّم طلبك قبل 3 أشهر على الأقل من موعد السفر الذي تريده، حتى تتمكّن من إعداد جميع أوراقك الضرورية، وإتمام كلّ التحضيرات بعيدًا عن القلق والتوتر والعجلة.

اقرأ أيضًا: لماذا عليك الدراسة في الخارج

2- ما هي الأمور الأساسية التي يجب إعدادها قبل السفر للخارج من أجل التطوع؟

هنالك العديد من الأمور المهمّة التي يجب أن تجهّزها جيدًا قبل السفر للتطوع في الخارج. لكننا سنتطرّق فيما يلي إلى أهم 3 أشياء عليك الإعداد لها قبل موعد سفرك المحدّد:

أولا: جواز السفر

جواز السفر

قبل كلّ شيء، تأكّد من أنّك تمتلك جواز سفر ساري المفعول طوال الفترة التي ستقضيها في التطوّع خارج بلدك.

تشترط معظم الدول أيضًا أن يكون لديك صفحة واحدة على الأقلّ في جواز سفرك خالية تمامًا من أيّة أختام، خاصّة في حال رغبت في تمديد إقامتك في هذا البلد، وقدّمت للحصول على تمديد لتأشيرة سفرك.

قد تستغرق عملية التقديم للحصول على جواز سفر جديد أو تجديد جوازك القديم، وقتًا أطول ممّا تتوقّع، لذا تأكّد من أنّك تملك وقتًا كافيًا لإنهاء هذه الإجراءات قبل موعد السفر.

اقرأ أيضًا: تعرف على افضل 10 منح دراسية مجانية تُقدّم سنويا للطلاب الدوليين

ثانيا: تأشيرة السفر

إحدى أهمّ الخطوات التي تسبق السفر إلى الخارج هي التقديم للحصول على تأشيرة سفر.

يعتمد سير هذه العملية على الكثير من العوامل التي قد تتضمّن على سبيل المثال لا الحصر:

  • البلد التي ستسافر إليها.
  • بلدك الأمّ.
  • المدّة الزمنية التي ستقضيها في التطوّع.

أمّا بالنسبة لنوع التأشيرة التي تحتاجها عند التطوّع في الخارج، فهي في غالب الأحيان تأشيرة سياحية:

  1. تواصل بداية مع سفارة البلد الذي ستسافر إليه، أو قم بزيارة موقعها الرسمي على شبكة الإنترنت.
  2. اطّلع على تفاصيل ومتطلبات الحصول على التأشيرة اعتمادًا على جنسيتك. حيث أنّ هذه المتطلبات تختلف من بلد لآخر.
  3. في بعض الأحيان قد لا تحتاج إلى تأشيرة سفرٍ أصلاً، وهنا سيكون عليك امتلاك جواز سفر ساري المفعول وحسب.
  4. في أحيان أخرى، قد يكون في وسعك التقديم للحصول على التأشيرة عبر الإنترنت، أو عند الوصول إلى البلد المضيف، لكن يفضّل في جميع الأحوال أن ترسل طلب التقديم للحصول على تأشيرة قبل السفر لتجنّب أي مشكلات غير متوقّعة.
  5. حتى وإن كنت لا تخطّط لتمديد إقامتك، احرص على الاطّلاع على شروط تمديد التأشيرة، فقد تغيّر رأيك بعد الوصول، أو قد تضطرّك ظروف قاهرة لفعل ذلك.

من الجدير بالذكر أنّ إجراءات الحصول على تأشيرة قد تكون قصيرة تتمّ في غضون دقائق معدودة، وقد تمتدّ لتصل إلى أسابيع أو أشهر، لذا احرص على التقديم للحصول عليها باكرًا.

ثالثا: المطاعيم واللقاحات

لقاحات

أمرٌ آخر تحتاج للاستعداد له قبل السفر للتطوّع في الخارج. ألا وهو تلقي المطعوم، إذ يجب أن يحصل المسافرون الدوليون دائمًا على اللقاحات المناسبة لحماية أنفسهم، نظرًا لأن مناعتهم لا تكون في الكثير من الأحيان مبنية على مواجهة الأمراض المختلفة في الدول الأجنبية.

فيما يلي بعض السيناريوهات المختلفة التي قد تؤكّد أهميّة حصولك على المطاعيم اللازمة قبل السفر:

  1. عند التطوّع في الخارج ستضطرّ للعمل في المناطق الريفية، والتواصل مع الفقراء والسكان المحليين الذين قد لا يحظون برعاية صحيّة جيدة وربما لم يحصلوا هم أنفسهم على اللقاحات المناسبة.
  2. قد ينتهي الأمر بك للإقامة في مناطق ذات ظروف صحية سيئة، مما يعرّضك لخطر أكبر للإصابة بالأمراض التي تنتقل عن طريق الماء والغذاء.
  3. في حال كنت ستتطوّع في مجالات الحياة البرية وبرامج الحفاظ على الطبيعة، فقد تحتاج إلى لقاحات أكثر من المتطوّع العادي. حيث أنّ أمراضًا مثل داء الكلب، تشكّل خطرًا كبيرًا على العاملين في هذا المجال، وهذا المطعوم مكلف ويحتاج إلى أخذه على 3 مراحل، لذا لابدّ من الحصول عليه قبل فترة طويلة جدًا من موعد سفرك.
  4. بعض الدول تشترط أخذ لقاحات معيّنة قبل الوصول إليها، مثل كينيا وتنزانيا اللتان تشترطان أخذ مطعوم الحمّى الصفراء. حيث لا يمكنك دخول أيّ من هاتين الدولتين دون برهان يثبت أخذك للمطعوم.

وهكذا، يجب أن تكون على اطّلاع بالمطاعيم واللقاحات التي يتعيّن عليك أخذها قبل السفر للخارج للتطوّع. حيث يمكنك التعرّف على اللقاحات اللازمة من خلال زيارة الموقع الرسمي لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها CDC.

يمكن أن يستغرق أخذ المطاعيم فترة تتراوح بين أسبوع واحد أو ستة أشهر، لذا امنح لنفسك الوقت الكافي للإعداد لهذه الخطوة وإتمامها على أكمل وجه.

اقرأ أيضًا: كيف أسافر بأقل التكاليف؟

3- ما هي اجراءات التقديم لفرص التطوع في الخارج؟

على الرغم من وفرة المعلومات والتفاصيل المتعلّقة بالتطوّع في الخارج، غير أنّ عملية التقديم مباشرة وغير معقّدة. فيما يلي خطوات التقديم لفرص التطوّع المختلفة:

  1. تتيح معظم المنظّمات إمكانية التقديم عبر الإنترنت، لذا لا تحتاج لأن تقلق بشأن تقديم طلب ورقي وإرساله وتحمّل أيّ تكاليف إضافية.
  2. قد تكون بعض هذه الطلبات عبر نظام تقديم خاصّ، أو على شكل ملف PDF تقوم بطباعته وتعبئته ثمّ مسحه ضوئيًا وإرساله من جديد إلى بريد إلكتروني تحدّد المنظمة المانحة للفرصة.
  3. يكون طلب التقديم في بعض الأحيان طويلا ومفصّلاً للغاية، حيث يشترط تقديم البيانات التالية كلّها أو جزءًا منها:
    • المعلومات الأساسية (الاسم، العنوان، معلومات التواصل، اسم المدرسة أو الجامعة..الخ).
    • مقالات مختصرة يشرح فيها المتقدّم خبرته السابقة في التطوع، دوافعه للتقديم، سبب اختياره لهذا البلد بالذات...الخ
    • في حال التقديم لفرص التطوّع في المجال الصحي أو الطبي ستحتاج على الأغلب لتقديم إثبات على خبرتك من مؤسسة معتمدة (شهادة طبية، أو الهوية الجامعية التي تثبت أنّك طالب طبّ...الخ).
  4. خذ وقتك في ملأ طلب التقديم، وكتابة أيّ معلومات أو تفاصيل قد تسهم في حصولك على هذه الفرصة، وتقدّم للمؤسسة المانحة المعلومات اللازمة لتعثر لك على المكان المناسب.
  5. بعض برامج التطوّع في الخارج قد تكون مموّلة، لكن أغلبها ليس مجانيًا، وعليك دفع مبلغ مالي لتغطية تكاليف التطوّع.
  6. تواصل مع المؤسسة المانحة لفرصة التطوّع وتأكّد منها حول تكاليف البرنامج، كما يمكنك الاستفسار أيضًا عمّا إذا كان هنالك أيّ تمويل أو منح تقدّم للمتطوّعين.

إن كنت ترغب في الحصول على فرص مموّلة، فلا تتردّد في الاطلاع على فرص التطوع في الخارج المتاحة على موقع فرصة.كوم.

4- ما الذي يحصل بعد تقديم الطلب؟

يتساءل الكثير من المتطوّعين عن الإجراءات التي تحصل بعد التقديم لفرص التطوّع في الخارج.

حسنًا، هذا السؤال لم يعد لغزًا بعد الآن، إليك ما سيحصل:

  1. حينما ترسل طلبك، تقوم المنظمة المانحة بإرسال الطلب إلى مكتبها الإقليمي في البلد الذي قمتَ أنت باختياره.
  2. يقوم فريق العمل حينها بمراجعة طلبك.
  3. يتمّ فرز المتقدّمين بناءً على المعايير التالية:
    • مدى اهتمامهم بمجال التطوّع الذي قدّموا له.
    • خبرتهم السابقة.
    • الخلفية التعليمية التي يمتلكونها.
    • أيّ مهارات أخرى ذات علاقة بفرصة التطوّع.
  4. بمجرّد أن تتمّ الموافقة على طلبك، وإيجاد فرصة التطوّع الأنسب لمهاراتك وخبراتك، يتمّ على الفور حجز مكان لك بعد التأكّد من أنّه لا يزال شاغرًا.
  5. تبدأ بعدها المنظّمة المانحة بالتجهيز لسفرك، وهذا أفضل ما في التطوّع في الخارج عن طريق هذه المنظّمات. لن تحتاج للتفكير في مكان إقامتك، أو تنقّلاتك او غيرها، لأنّ القائمين على البرنامج الذي قدّمت له سيتكفّلون بكلّ ذلك.
  6. بعد أن يتمّ إعداد كلّ شيء لوصولك، من مكان إقامة والمؤسسة التي ستتطوع فيها وغيرها من التفاصيل، يتمّ إرسال تأكيد بالموافقة على طلبك إلى المنظّمة التي قدّمت لها.
  7. بعدها تتواصل معك هذه المنظمة، وترسل لك بريدًا إلكترونيًا تؤكّد لك فيه حصولك على فرصة التطوّع، وتذكر فيه جميع التفاصيل المهمة مثل:
    • اسم المشروع الذي ستتطوّع فيه.
    • معلومات التواصل مع منسّقي البرنامج.
    • معلومات التواصل المفصّلة مع العائلة المضيفة (أو المكان الذي ستقيم فيه بشكل عام).
    • متطلّبات التأشيرة.
    • المطاعيم واللقاحات التي يتعيّن عليّك الحصول عليها (إن وجدت).
    • أيّ معلومات أخرى ذات علاقة.

اقرأ أيضًا: نصائح للسلامة عند السفر للدراسة في الخارج

نظرًا لأنّ فرص التطوّع تكون غالبًا في المنظّمات الإنسانية، والتي تهتمّ كثيرًا بتقديم أفضل تجربة ممكنة لكلّ من المتطوّعين أو المستفيدين، فإنّ عملية فرز المتقدّمين تكون دقيقة للغاية، ويتمّ النظر في كافة التفاصيل مهما كانت صغيرة لضمان حصولك على أنسب الفرص.

5- كم من الوقت تستغرق عملية مراجعة طلبات التقديم؟

عندما يتعلّق الأمر بالتطوّع في الخارج، فليس عليك القلق تجاه فترات الانتظار الطويلة، حيث تستغرق عملية مراجعة الطلبات غالبًا مدّة تتراوح بين أسبوع واحد وأربعة أسابيع كحدٍّ أقصى.

من الجدير بالذكر أنّ أغلب المتطوّعين في البرامج المدفوعة على وجه الخصوص يتمّ قبولهم، ولا تُرفض طلباتهم إلاّ في حال كان لديهم خلفية إجرامية خطيرة. أو في حال عدم امتلاكهم لشهادة تثبت أهليتهم للمشاركة في برامج محدّدة كالبرامجِ التطوعية الطبية أو الصحية.

دليل الوظائف

كلمة أخيرة

هل أنت مستعدّ إذن لهذه المغامرة الجديدة؟

صحيح أنّ التطوّع في الخارج قد يبدو تحدّيًا صعبًا ومخيفًا، لكنه سيكسبك بلا شكّ خبرة قيّمة تضاهي سنوات من العمل والدراسة في موطنك.

ومع ذلك، إن كنت تجد نفسك غير قادر على المُضي في هذه المغامرة، فلا ضير أبدًا من البدء بخطوات صغيرة تتمثّل في التطوّع المحلي في مدينتك أو حيّك، ثمّ الانتقال للتطوّع في مدن أخرى أبعد قليلاً، وهكذا شيئًا فشيئًا توسّع مداركك حتى يصبح في مقدورك السفر إلى الجانب الآخر من الكوكب، والمساعدة في إحداث تغيير إيجابي في العالم من حولك.

ابقَ على اطلاع بأحدث الفرص المميزة والمقالات الممتعة المفيدة من خلال التسجيل في موقعنا الإلكتروني ومتابعة صفحاتنا على وسائل التواصل الاجتماعي.

المصادر: indeed، ifrevolunteers

اقرأ أيضًا: الهجرة الى استراليا: كل ما تحتاج معرفته عن العمل والعيش في استراليا

اقرأ أيضًا: ما هي فرص العمل المتاحة للطلاب في الولايات المتحدة الامريكية ؟

اقرأ أيضًا: كيف اكتب رسالة الدافع | Motivation Letter

هل أعحبك هذا المقال؟ شاركه مع أصدقائك الآن

مقالات قد تعجبك