التخصصات المطلوبة في سوق العمل السعودي 2030

تاريخ النشر: Sep 2020
Top Specialties on Demand in Saudi Arabia 2030

شارك هذه المقالة مع أصدقائك

يطمح الكثير من الخرّيجين في الوطن العربي للسفر والعمل في الخليج، نظرًا لما يتوافر هناك من فرص عمل مميزة، ومستوى معيشي مرتفع نسبيًا مقارنة ببقية دول المنطقة. وإن كنت واحدًا من هؤلاء الأشخاص، فلا شكّ أنّك قد سمعت عن "رؤية السعودية 2030" أو Saudi Vision 2030 بالإنجليزية.

وربما قد ظهرت أمامك مقالات أو إعلانات حول أهم التخصصات المطلوبة في 2030، والتي ستتيح قد تتيح لك الفرصة للعمل والاستقرار في المملكة العربية السعودية.

دعونا نتحدّث في مقال اليوم عن عن هذه الرؤية، ونستعرض لكم أهمّ التخصصات المطلوبة في سوق العمل السعودي التي تتوافق مع رؤية 2030.

حول رؤية السعودية 2030

رؤية السعودية 2030

رؤية السعودية 2030 أو Saudi Vision 2030 هي إطار عمل استراتيجي هدفه الرئيسي تقليل اعتماد المملكة العربية السعودية على النفط، بالإضافة تنويع الاقتصاد، وتطوير مختلف قطاعات البلاد، التي تشمل:

  • الصحّة.
  • التعليم.البنية التحتية.
  • السياحة.

أمّا عن أهدافه الأخرى، فهي تتضمّن ما يلي:

  • تعزيز الاقتصاد والأنشطة الاستثمارية.
  • رفع عوائد التجارة العالمية غير ذات العلاقة بالنفط.
  • تقديم صورة أكثر انفتاحًا ولُطفًا للمملكة والترويج لها.
  • زيادة نفقات الحكومة على القطاع العسكري، وتصنيع المعدّات والذخيرة.

برامج رؤية السعودية 2030

تمّ الإعلان عن أول تفاصيل رؤية 2030 في الخامس والعشرين من أبريل عام 2016، وتمّ تكليف مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية بتنفيذ هذه الرؤية والإشراف عليها، حيث وضع 12 برنامجًا تنفيذيًا، لتحقيق أهدافها، وهي كما يلي:

  1. برنامج جودة الحياة
  2. برنامج تطوير القطاع المالي.
  3. برنامج الإسكان
  4. برنامج تحقيق التوازن المالي
  5. برنامج التحول الوطني: لتحقيق التميز الحكومي والارتقاء بمستوى الخدمات المعيشية.
  6. برنامج صندوق الاستثمارات العامة.
  7. برنامج التخصيص.
  8. برنامج ريادة الشركات الوطنية.
  9. برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية.
  10. برنامج الشراكات الاستراتيجية.
  11. برنامج خدمة ضيوف الرحمن.
  12. برنامج تنمية القدرات البشرية.

التخصصات المطلوبة في السعودية 2030

تسعى رؤية المملكة العربية السعودية بحلول 2030 إلى تقليل نسبة البطالة من 11.6% إلى 7%، ممّا يعني أنّها ستسهم بلا شكّ في توفير المئات، بل ربما الآلاف من فرص العمل للخريّجين الجدد من مختلف التخصصات. لكن قد تتساءل: أيّ التخصصات ستكون مطلوبة أكثر من غيرها في سوق العمل السعودي؟

فيما يلي قائمة بأهمّ هذه التخصصات، والتي يمكنك الالتحاق بها لدراسة البكالوريوس، أو للحصول على درجة الماجستير، فتزيد بذلك من فرصك في الحصول على الوظيفة التي تروي شغفك وطموحك.

أولا: الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

تهدف الرؤية إلى تطوير البنية التحتية الرقمية، نظرًا لأنها تعدّ عاملاً أساسيًا في بناء الأنشطة الصناعية المتقدّمة وتلعب دورًا كبيرًا في جذب الاستثمارات الخارجية وتحسين تنافسية الاقتصاد.

وهكذا، سيكون العمل جاريًا على قدم وساق لزيادة جودة الاتصالات وتقنيات النطاق العريض عالي السرعة، ممّا سيرفع الحاجة للتخصصات المرتبطة بهذا المجال والتي تشمل:

ثانيا: قطاع التجزئة والمنشآت الصغيرة

قطاع التجزئة

تبلغ مساهمة قطاع التجزئة في الناتج المحلي غير النفطي في السعودية قرابة الـ 10%، في حين يسهم قطاع المنشآت الصغيرة بنسبة لا تتجاوز الـ 20%، لكن رؤية السعودية 2030، تسعى لزيادة نسبة المساهمة، وبالتالي رفع الناتج المحلي من هذين القطاعين، بالإضافة إلى توفير المزيد من فرص العمل فيه، ممّا يعني زيادة الطلب على التخصصات التالية:

ثالثا: النقل وسلاسل الإمداد واللوجستيات

اللوجستيات

كما سبق أن وضّحنا في بداية مقالنا، فإنّ الهدف الرئيسي لرؤية السعودية 2030 هو زيادة الاستثمارات غير النفطية. وعليه فهذه الاستراتيجية تسعى إلى تعزيز دور المملكة بصفتها مركز ربط للقارات الثلاث، حيث تحيط بها أهمّ المعابر المائية ممّا يجعلها من أهمّ بوابات العالم.

هذه المساعي ستتطلّب تطوير قطاع النقل والإمداد واللوجستيات، وبالتالي سيزداد الطلب بشكل ملحوظ على  على الفنيّين والخبراء في هذا المجال، ممّا يعني زيادة الاهتمام بالتخصصات التالية:

  • الهندسة الصناعية وهندسة النظم.
  • إدارة اللوجستيات وسلاسل الإمداد.
  • الموانئ والنقل البحري.

رابعا: القطاع المالي

القطاع المالي

ممّا لا شكّ فيه أنّ أيّ سعي لتطوير الاقتصاد سيرتبط به تطوير للقطاع المالي بجميع فروعه ومجالاته، وعليه فإنّ التخصصات المالية التالية ستصبح ذات أهمية أكبر للسوق السعودي خلال السنوات القليلة المقبلة:

  • العلوم المالية والمصرفية.
  • الاقتصاد.
  • الاقتصاد الإسلامي.
  • التمويل والاستثمار.
  • التأمين وإدارة المخاطر.
  • الرياضيات المالية والاكتوارية.

خامسا: الطاقة المتجددة

الطاقة المتجددة

تعدّ تخصصات الطاقة المتجدّدة من أهم تخصصات المستقبل، ليس فقط في المملكة العربية السعودية، وإنما في جميع أنحاء العالم، نظرًا لأن العالم بأسره يتوجّه نحو استبدال الوقود والنفط بمصادر الطاقة النظيفة.

وفي هذا السياق، تسعى السعودية إلى بناء أضخم مشروع للطاقة الشمسية وطاقة الرياح الذي يعرف باسم مشروع نيوم.

لذا فإن كنت من المهتمين بمجالات الطاقة، يمكنك الالتحاق بأيّ من تخصصات الهندسة الأكثر طلبا التالية:

سادسا: قطاع التعدين

التعدين

في ظلّ توجّه المملكة العربية السعودية إلى التنوّع الصناعي والاقتصادي بعيدًا عن الغاز والبترول، يزداد الطلب على تخصصات قطاعات المعادن والتعدين، نظرًا لدورها الكبير في مساعدة القطاعات الأخرى على الازدهار والنمو.

إذ كيف يمكن للبنية التحتية أن تتطوّر. وكيف يمكن للجسور والمعدّات الثقيلة أن تُصنّع دون استخراج المعادن وتشكيلها وتصنيعها؟

نتيجة لذلك، فإنّ التخصصات التالية ستتيح لك العثور على وظيفة مناسبة ومجزية في المستقبل القريب:

سابعا: القطاع الصحي

القطاع الصحي

مع ارتفاع عدد السكان وزيادة نسبة كبار السنّ، تزداد الحاجة إلى الخدمات الصحية المتميّزة. ولا شكّ أن تطور القطاع الصحي سيشكّل جزءًا مهمًّا من الأهداف العامّة لرؤية المملكة 2030. فلا يمكن لدولة أيّا كانت أن تسعى للتقدّم والازدهار، دون أن تأخذ في عين الاعتبار توفير الرعاية الصحية المميزة لمواطنيها.

لذا، فالتخصصات الصحية والطبية بكافة أشكالها ستشهد طلبًا مرتفعًا في سوق العمل السعودي، غير أنّ التخصصات التالية بالذات سيكون لها دور أكبر من غيرها:

ثامنا: الثقافة والفنون

الثقافة والفنون

تعتبر الثقافة عنصرًا مهمًّا في عملية التحوّل الوطني، حيث تسهم في توحيد أفراد المجتمع وخلق التجانس بينهم، كما تشكّل التراث والطابع القومي الذي يميّز المجتمع عن غيره.

هذا هو السبب وراء حرص رؤية المملكة 2030 إلى زيادة النشاط الثقافي ودعم المبدعين في شتّى المجالات. ممّا يعني أنّ لتخصصات الأدب والفنون نصيب لا بأس به من وظائف المستقبل في السوق السعودي.

أمّا أهم التخصصات التي سيتزايد الطلب عليها توافقًا مع رؤية المملكة 2030 فهي التالية:

تاسعا: حماية وتطوير المحميات البرية

حماية البيئة

كغيرها من دول العالم، تسعى المملكة العربية السعودية في رؤيتها لعام 2030 إلى الحدّ من التلوّث ومقاومة التصحّر وحماية الشواطئ بالإضافة إلى تشجيع السياحة البيئية من خلال إنشاء المحميات وتهيئتها والسعي لتوسيع الغطاء النباتي وزيادته، ممّا يعني زيادة الطلب على تخصصات البيئة والطبيعة، وأهمّها:

يبدو إذن أنّ سوق العمل السعودي سيشهد تطوّرات هائلة ومميزة، وسيكون هنالك العديد من فرص العمل الجديدة لمختلف التخصصات العلمية والفنية والأدبية.

أيّ من التخصصات المذكورة أعلاه شدّت انتباهك أكثر من غيرها؟ وأيّها تشعر أنّه مناسب لتلتحق بها؟

إن لم تكن واثقًا بعد من ميولك واهتماماتك، فما عليك سوى التسجيل في موقعنا وإجراء اختبار تحليل الشخصية وتحديد التخصص الجامعي من فرصة.

ثمّ تستطيع بعدها الاطلاع على دليل التخصصات و دليل الوظائف الشامل قبل أن تصبح في أتمّ الاستعداد لدخول سوق العمل سواء كان في السعودية أو في أيّ مكان آخر في العالم.

المصادر:  d.hasaedu، wikipedia.، aleqt

هل أعحبك هذا المقال؟ شاركه مع أصدقائك الآن

فرص السفر للخارج

مقالات قد تعجبك